أخبار عربية ودولية

الرئاسة التونسية تقول إنها استلمت طرداً مشبوها

تونس-(د ب أ):
قال مصدر من رئاسة الجمهورية التونسية اليوم الأربعاء إن طردا مشبوها وصل الرئاسة يثير شكوكا باحتوائه على مواد مشبوهة سامة.

وأوضح المصدر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن مراسلة وصلت في طرد إلى الرئاسة وأن من تسلمه في صحة جيدة والرئيس قيس سعيد كذلك.

ولم يتضح طبيعة المواد التي تضمنها الطرد أو مصدره ولكن المصدر بالرئاسة قال إن تحقيقات بدأت على الفور للتحقق من المواد.

ونقلت صفحات مقربة من الرئيس سعيد إنه تعرض لمحاولة تسميم. وقال شقيق الرئيس نوفل سعيد في تدوينة على حسابه “الرئيس بخير والحمد الله”.

وتسود حالة من التوتر بين الرئيس سعيد من جهة والحكومة والبرلمان من جهة ثانية، على خلفية جلسة المصادقة في البرلمان على منح الثقة للتعديل الحكومي الموسع أمس الثلاثاء.

ويتهم سعيد رئيس الحكومة والبرلمان بمخالفة الاجراءات الدستورية لجلسة منح الثقة كما أعلن عن معارضته لبعض الوزراء بدعوى وجود شبهات فساد وتضارب مصالح بشأنهم وهدد ايضا بمنعهم من اداء اليمين الدستورية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة + تسعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى