أخبار الوطن

“أمير الشعراء” .. تنوع في جماليات القيم الشعرية والإبداع

شهدت الحلقة التسجيلية الثانية من الموسم التاسع لبرنامج “أمير الشعراء”، الذي تنظمه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، كثافة في عدد المقابلات وتنوعا في جماليات القيم الشعرية والإبداع.

وزخرت الحلقة – التي بثت أمس “الثلاثاء” عبر قناة بينونة وقناة الإمارات – بمشاركات مميزة أبهرت الحكام من شعراء قدموا من دول غير ناطقة بالعربية، وبأحلام الشعراء الذين غردوا في سماء عاصمة الشعر “أبوظبي” رغم المسافات والتحديات.

واستمعت لجنة تحكيم البرنامج، حارسة الإبداع الشعري في اللغة العربية، إلى مشاركات الشعراء مبحرةً في الصور الشعرية للمتنافسين على لقب الموسم التاسع في الحلقة الثانية من تجارب الأداء خلال الحلقة التسجيلية.

وجمعت الحلقة مزيجاً شعرياً فريداً ومميزاً، وقدمت من خلال قصائدهم لوحات تنبض بالحياة وتفاصيل كثيرة يمكن مشاهدتها على موقع برنامج أمير الشعراء /www.princeofpoets.ae/ وقنوات التواصل الخاصة بالبرنامج.

وأكد أعضاء لجنة التحكيم المكونة من ” الدكتور صلاح فضل والدكتور علي بن تميم والدكتور محمد حجو”، أن الموسم التاسع يحظى بوجود شعراء موهوبين وقصائد جيدة، ما يبشر بموسم مليء بالمنافسة والعطاء الشعري الثري بمضمونه وأفكاره وصوره.

وفي المقابل تضع تلك المشاركات المميزة لجنة التحكيم في موقف صعب أمام تقييم الشعراء للمشاركة في اختبارات الـ 40 شاعراً، وكذلك الشعراء الـ 20 الذين سيعتلون منصة مسرح شاطئ الراحة بأبوظبي ضمن الحلقات المباشرة.

وتوقفت اللجنة عند بعض عناوين القصائد وإلقاء الشعراء، مؤكدين أن ‏العناوين تعتبر جزءا من بناء القصيدة، وهي دالة والعنوان هو العتبة إلى النص.

‏ وعرضت الحلقة تقارير سلطت الضوء على عدد من نجوم برنامج أمير الشعراء في المواسم السابقة، والتقت مع الشاعر المصري علاء جانب صاحب لقب أمير الشعراء في الموسم الخامس والدكتورة حنين عمر “سيدة المطارات” من نجوم الموسم الأول للبرنامج.

‏ واستقبل البرنامج في موسمه التاسع شعراء من دول أجنبية منها ” الولايات المتحدة الأمريكية، إيران، نيجيريا، السنغال، مالي “، دول لا تنطق العربية لكن بعض شعرائها دخل ديوان العرب بلسان مبين.

‏ وأبهر شعراء غرب إفريقيا أعضاء لجنة تحكيم ‏برنامج أمير الشعراء وجمهوره، ليس فقط بجراءتهم للتقدم للتنافس مع شعراء عرب في عقر دار لغتهم الأم؛ بل كان يمتلك بعضهم مواهب فذة .

وفي ذات السياق، عرضت الحلقة التسجيلية الثانية لقاء مع النجم الشاعر عبدالمنعم حسن محمد، الفائز بالمركز الخامس في الموسم الثامن سلطت خلاله الضوء على الشاعر في وطنه ” مالي “، حيث تحدث خلاله عن الصدى الكبير الذي حصده من برنامج أمير الشعراء، والأثر الكبير الذي تركه البرنامج لدى شباب غرب إفريقيا.

‏ وأنهت لجنة تحكيم برنامج شاعر المليون مقابلات الشعراء، وقد أبدع ‏بعض الشعراء في ‏نثر مشاركاتهم، والبعض الآخر لم يكن بحجم التوقعات، واجتمعت اللجنة لتختار من بين مئات القصائد ‏والشعراء قائمة تضم 40 شاعراً.

‏واجتمعت لجنة التحكيم من جديد، وأجرت اتصالات مباشرة مع الشعراء المعنيين، لتدعوهم إلى اختبارات مكثفة منها “الارتجال”، حيث تقوم لجنة التحكيم بسحب مغلف بداخله بيت شعر ‏بشكل عشوائي، وعلى الشاعر أن يكتب على نفس الوزن والقافية بيتين في مدة لا تتجاوز 3 دقائق.

وبذلك قد انتهت مرحلتا المقابلات والاختبارات، وبدأ العد التنازلي للحلقات المباشرة، والإعلان عن قائمة الـ 20 شاعراً وشاعرة الذي سيتنافسون على مسرح شاطئ الراحة في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى