مرئيات

لعبة كراش بانديكووت توسّع نطاقها إلى أجهزة الكونسول الجديدة ومنصات سويتش والحاسوب الشخصي

دبي-الوحدة:
كراش بانديكووت، الشخصية التي جعلتكم تقفزون وتتشقلبون لمدة 25 عاماً، تحتفل هذا العام بالذكرى السنوية الفضية لها بتاريخ 12 مارس مع الجزء التكميلي الجديد لثلاثية Crash Bandicoot الكلاسيكية من فترة التسعينيات وأول إصدار أصلي في سلسلة Crash منذ أكثر من 10 سنوات. واحتفالًا بهذه المناسبة، سيتم إطلاق Crash Bandicoot™ 4: It’s About Time على أجهزةPlayStation® 5 وXbox Series X|S وNintendo Switch. كما سيتم إطلاق اللعبة أيضاً على الحاسوب الشخصي عبر Battle.net في وقت لاحق من العام الجاري.

ما يميّز هذه اللعبة أنها كانت من أكثر الألعاب شعبية في أواخر التسعينات وتحديدًا من خلال أجزاء اللعبة الثلاثة في أعوام 1996 و1997 و1998، والتي استمتع بها شباب وأطفال تلك الحقبة بشكل كبير. في تلك الفترة، كان عمر هؤلاء الأطفال والشباب بين 10 و20 عامًا، واليوم أصبحوا بعمر الثلاثين أو حتّى الأربعين، ومعظمهم أسسوا عائلاتهم ورزقوا بأطفالهم. ولهذا فإن هذه اللعبة الشهيرة هي إحدى الألعاب القليلة التي تجمع جيلين مختلفين تمامًا وتقرّب هذه الهواية بين الأهل وأطفالهم بمزيج من الذكريات الجميلة وخبرات اللعب ومعرفة الشخصيات. فشخصية اللعبة الرئيسيّة “كراش” يعرفها الكبار والصغار، ومن لعب الجزء الثالث في عام 1998 تشوّق لمعرفة كيف تستمر مغامرة كراش وأصدقائه في مواجهة الأعداء في عالم من الأبعاد الكونية والقفز والدوران.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى