أخبار عربية ودولية

عودة الرئيس الجزائري إلى وطنه بعد الخضوع لعملية جراحية في ألمانيا

الجزائر-(د ب أ):
قال التلفزيون الرسمي في الجزائر إن رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني، عاد يوم الجمعة إلى أرض الوطن، تزامنا مع تزايد التكهنات بإجراء تعديل حكومي وشيك.

كان تبون خضع في ألمانيا يوم 24 كانون ثان/ يناير الماضي لعملية جراحية في قدمه نتيجة مضاعفات إصابته بفيروس كورونا.

وأمس الخميس، تحدث تبون، هاتفيا مع نظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير، حيث عبّر له عن شكره وامتنانه لمستوى الرعاية الطبية التي حظي بها منذ وصوله إلى ألمانيا.

وعبّر الرئيس الألماني عن تمنياته بدوام الصحة والعافية لتبون، والرقيّ والازدهار للشعب الجزائري، داعيا إياه لزيارة رسمية لألمانيا، وقبل الرئيس الجزائري الدعوة.

كان تبون، نُقل للعلاج في مستشفى متخصص بألمانيا نهاية تشرين أول/ أكتوبر 2020 عقب إصابته بفيروس كورونا، واستمر في العلاج لشهرين.

ويتوقع مراقبون أن يقدم تبون، في الساعات المقبلة على اتخاذ قرارات هامة منها إجراء تعديل حكومي على خلفية الشلل الذي أصاب قطاعات عديدة وحالة الاحتقان الاجتماعي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى