أخبار عربية ودولية

طالبان تطلب من أعضائها تجنب إيواء مقاتلين أجانب في صفوفها

كابول-(د ب أ):
وسط شكوك في التزام حركة طالبان بقطع علاقاتها مع تنظيم القاعدة وجماعات إرهابية أخرى، طلبت الحركة من أعضائها تجنب إيواء مقاتلين أجانب وعدم السماح لهم بالانضمام إلى صفوف الحركة، طبقا لما ذكرته قناة “طلوع نيوز” التلفزيونية الأفغانية اليوم الأربعاء.

وذكرت طالبان في بيان، اطلعت قناة “طلوع نيوز” التلفزيونية على نسخة منه أمس الثلاثاء “يجب على جميع الرؤساء والمجاهدين تجنب الخطوة التعسفية لجلب مواطنين أجانب في صفوف الحركة أو إيوائهم”.

وتحذر الحركة مقاتليها بأن أي شخص، يقوم بمثل تلك المحاولة، سيتم إقالته من مهامه وسيتم حل مجموعته وإحالتها إلى لجنة الشؤون العسكرية لمزيد من العقاب”.

وتتعرض حركة طالبان لانتقادات من قبل مسؤولين أفغان وأمريكيين للإبقاء على علاقاتها مع جماعات إرهابية، لاسيما القاعدة. وتنفي طالبان علاقتها مع تنظيم القاعدة وغيره من التنظيمات الإرهابية.

وقال ادموند فيتون براون، أحد مسؤولي الأمم المتحدة في وقت سابق من هذا الشهر” نعتقد أن القيادة العليا لتنظيم القاعدة مازالت تخضع لحماية طالبان”.

وطبقا لتقرير لفريق مراقبة تابع للأمم المتحدة في كانون ثان/يناير الماضي، هناك ما بين 200 و500 من مقاتلي طالبان في مختلف أنحاء 11 إقليما أفغانيا تقريبا.

وكانت طالبان قد التزمت في اتفاق الدوحة بقطع علاقاتها مع تنظيم القاعدة وغيره من الجماعات الإرهابية. وتعهدت الجماعة أيضا بتقليص العنف. غير أن مسؤولين أفغان وأمريكيين يقولون إن العنف مازال “متصاعدا بشكل كبير” في البلاد، رغم جهود مستمرة لتحقيق سلام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة + اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى