أخبار عربية ودولية

زعماء المعارضة الإثيوبية يوقفون إضرابهم عن الطعام المستمر منذ 38 يوماً

أديس أبابا-(د ب أ):
قرر زعماء المعارضة البارزون من عرقية الأورومو في إثيوبيا إنهاء إضرابهم عن الطعام المستمر منذ 38 يوما، وفقًا لمحاميهم.

ووافق المواطن الأمريكي السابق ” جوار محمد ” ، قطب الإعلام، وبيكيلي جيربا- وهما عضوان في حزب “مؤتمر أورومو الاتحادي” المعارض – على إنهاء احتجاجهما مساء غد في الساعة السادسة مساءً، بحسب ما صرح به تولي بايسا، المحامي الذي يمثل السجناء.

كما سينهي سياسي آخر هو حمزة بورانا الإضراب عن الطعام.

يأتي القرار بعد ضغوط شديدة وضغوط من قبل القادة الدينيين والمجتمعيين بمن فيهم العداءة الألمبية ديرارتو تولو.

ويطالب السياسيون المسجونون الحكومة بالإفراج عن سجناء الرأي وإعادة تراخيص أحزاب المعارضة، حسبما أفاد محاميهم.

وتم القبض على السياسيين في تموز/يوليو بعد مشاجرة في أعقاب اغتيال الموسيقي وكاتب الأغاني الشهير من الأورومو ، هاتشالو هونديسا. وتم توجيه الاتهام إليهم في وقت لاحق فيما يتعلق بوفاة أحد ضباط إنفاذ القانون والتحريض على العنف.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى