أخبار عربية ودولية

استمرار الاحتجاجات وقطع الطرقات في عدد من المناطق اللبنانية بسبب تردي الأوضاع المعيشية

بيروت-( د ب أ ):
استمرت الاحتجاجات وقطع الطرقات بعد ظهر اليوم الثلاثاء في مناطق لبنانية مختلفة، من قبل عدد من المحتجين على تردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية، وارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية.

ودعا المحتجون “جميع السياسيين في السلطة من أكبر الهرم الى أصغره بالرحيل”، إحتجاجاً على الوضع المعيشي والحياتي السيء، ووجه المحتجون التحية الى “ثوار لبنان الأحرار، وإلى الجيش وقائده والقوى الأمنية كافة”.

وردد المحتجون شعارات تطالب بمحاسبة الفاسدين واستعادة الأموال المنهوبة.

واستمر قطع عدد من الطرقات بالسيارات والإطارات والاحجار وصناديق النفايات في بيروت والبقاع والجبل وشمال وجنوب لبنان منذ يوم الإثنين.

وكانت الاحتجاجات الشعبية انطلقت يوم الثلاثاء الماضي بعد بلوغ سعر صرف الدولار عتبة الـ 10000 ليرة لبنانية، وقد شملت كافة المناطق اللبنانية، من الشمال إلى الجنوب والشرق وجبل لبنان، بالإضافة إلى العاصمة بيروت وضاحيتها الجنوبية.

وأدى ارتفاع سعر صرف الدولار في السوق السوداء إلى ارتفاع أسعار السلع الاستهلاكية بشكل كبير وتدنّي القدرة الشرائية للمواطنين، حيث بات الحدّ الأدنى للأجور في لبنان أقل من 70 دولارا .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 − 10 =

زر الذهاب إلى الأعلى