صحة وتغذية

زعيم المعارضة:الرئيس التنزاني ماجوفولي توفي بوباء كوفيد-19

نيروبي-(د ب أ):
قال زعيم المعارضة الرئيسية في تنزانيا، توندو ليسو، اليوم الخميس إن رئيس البلاد جون ماجوفولي توفي بسبب مرض كوفيد-19 الناجم عن فيروس كورونا، بعد يوم من إعلان الحكومة وفاة ماجوفولي بأزمة قلبية.

وقال ليسو لشبكة “كيه.تي.إن” التليفزيونية الكينية: “إنهم يواصلون الكذب حتى الآن، وحتى الآن بعد وفاته، لا تزال حكومته تكذب. مات ماجوفولي بسبب كورونا”.

كان ماجوفولي، الذي توفي عن 61 عاما، قد نفى منذ فترة طويلة وجود فيروس كورونا في الدولة الواقعة في شرق أفريقيا. وقلل من شأن تهديد الفيروس، وأوصى بمواصلة الصلاة والتردد على حمامات البخار، وحث وزارة الصحة على توخي الحذر إزاء اللقاحات المطورة في الخارج، مشككا في تطويرها السريع.

ولم تنشر المستعمرة الألمانية السابقة التي يبلغ عدد سكانها نحو 58 مليون نسمة أي بيانات حول إصابات فيروس كورونا منذ أيار/مايو 2020.

وقال ليسو: “إنها عدالة شعرية. الرئيس ماجوفولي تحدى العالم على صعيد مكافحة كورونا … لقد تحدى العلم، ورفض اتخاذ الاحترازات الأساسية التي يُطلب من الناس في جميع أنحاء العالم اتخاذها”.

وأثار غياب رئيس الدولة عن الظهور العام في الآونة الأخيرة التكهنات بأنه مصاب بكوفيد-19. وترددت شائعات بأنه نُقل جوا إلى مستشفى في نيروبي بعد تدهور صحته ثم إلى الهند.

ومع ذلك، أعلنت سامية حسن نائبة الرئيس أمس الأربعاء إن ماجوفولي توفي في مستشفى بدار السلام.

ووفقا للدستور، تتولى سامية حسن الآن منصب الرئاسة حتى إجراء الانتخابات القادمة في عام 2025.

وبدأت الدولة الواقعة في شرق أفريقيا فترة حداد لمدة 14 يوما اليوم الخميس.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى