الوحدة الرياضي

نيجيريا تسعى لحسم التأهل للأدوار الإقصائية أمام غينيا بأمم أفريقيا

 يتطلع منتخب نيجيريا لتعزيز صدارته في ترتيب المجموعة الثانية وحسم التأهل للدور الثاني ببطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم، المقامة حاليا في مصر، حينما يلتقي مع منتخب غينيا باستاد الإسكندرية اليوم الأربعاء بالجولة الثانية لمباريات المجموعة.

ويتصدر منتخب نيجيريا ترتيب المجموعة برصيد ثلاث نقاط، عقب فوزه 1 / صفر على منتخب بوروندي يوم السبت الماضي في مستهل مبارياته بالبطولة، متفوقا بفارق نقطتين أمام أقرب ملاحقيه منتخبي غينيا ومدغشقر، اللذين تعادلا 2 / 2 في الجولة الأولى، فيما قبع منتخب بوروندي في مؤخرة الترتيب بلا رصيد من النقاط.

وسيكون الانتصار كافيا لتأهل منتخب نيجيريا للأدوار الإقصائية في ظل تأهل متصدر ووصيف كل مجموعة للدور الثاني، بالإضافة إلى أفضل أربعة منتخبات حاصلة على المركز الثالث في المجموعات الست بمرحلة المجموعات.

ورغم المباريات العديدة التي جمعت بين المنتخبين، والتي بدأت منذ عام 1960، إلا أنهما يستعدان لخوض مواجهتهما الأولى بنهائيات أمم أفريقيا.

ويسعى كلا المنتخبين لتغيير صورتهما الباهتة التي ظهرا عليها خلال الجولة الأولى، فرغم فوز المنتخب النيجيري على نظيره البوروندي، لكنه لم يقدم العرض المنتظر، حيث حسمت خبرة نجومه الأمور لصالحه في النهاية، أمام الوافد الجديد للبطولة، الذي تبارى لاعبوه في إهدار الفرص تباعا أمام المرمى النيجيري.

ويدرك الألماني جيرنوت رور مدرب منتخب نيجيريا أن المباراة لن تكون بالسهلة على المنتخب الملقب بـ(النسور الخضراء)، في ظل رغبة المنتخب الغيني في تعويض تعادله المخيب مع منتخب مدغشقر، الذي يشارك في البطولة للمرة الأولى في تاريخه.

ومن المتوقع أن يدفع رور بجميع أوراقه الرابحة منذ بداية المباراة، وفي مقدمتهم الثنائي أوديون إيجالو وأحمد موسى، اللذين أعادا الكثير من الاتزان للفريق في المباراة الأولى فور قدومهما من مقاعد البدلاء، حيث سجل الأول هدف الفريق الوحيد بعد ثلاث دقائق فقط من نزوله لأرض الملعب، فيما كان الثاني مصدر خطورة دائم على الدفاع البوروندي.

من جانبه، يبحث منتخب غينيا عن النقاط الثلاث، من أجل إنعاش آماله في الصعود للأدوار الإقصائية، حيث وجه لاعبوه صدمة كبيرة لجماهير الفريق بعد المستوى المتواضع الذي ظهروا به أمام المنتخب الملجاشي، الذي قلب تأخره صفر / 1 في الشوط الأول إلى التقدم في النتيجة 2 / 1، لولا حصول الغينيين على ركلة جزاء منحت لهم هدف التعادل.

ويسعى المتنتخب الغيني للحفاظ على سجله خاليا من الهزائم للمباراة الرابعة على التوالي خلال مواجهاته مع منتخب نيجيريا، بعدما حقق انتصارين وتعادل وحيد خلال آخر ثلاثة لقاءات جمعت بين المنتخبين، علما بأن آخر هزيمة تلقاها أمام منتخب النسور ترجع إلى الخامس من نيسان/ أبريل عام 1997، عندما خسر 1 / 2 بالتصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم في فرنسا. 

الاسكندرية-(د ب أ):

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى