أخبار عربية ودولية

البحرين تقرن التطبيع مع تل أبيب بالتقدم على المسار الفلسطينى

وزير سعودي يربط نجاح خطة كوشنر بالإيمان بتنفيذها

أعرب العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عن تمنياته بتحقيق الأهداف المرجوة من “ورشة البحرين”، لدى استقباله الوفد الأمريكي في قصر “القضيبية” بالمنامة.

وأشاد العاهل البحريني “بعميق اعتزازه بالعلاقات الاستراتيجية الوثيقة والشراكة التاريخية والمتطورة بين المملكة والولايات المتحدة، وما يشهده التعاون الثنائي من تقدم كبير في مختلف المجالات”.

وتمنى آل خليفة للوفد الأمريكي ولكافة المشاركين في ورشة “السلام من أجل الازدهار”، التوفيق والخروج بنتائج بناءة وداعمة لتعزيز السلام والتنمية والرخاء لجميع دول المنطقة وشعوبها.

من جهته، نقل الوفد الأمريكي رسالة من الرئيس دونالد ترامب، تتعلق بعلاقات الصداقة والتعاون بين البلدين، وتشيد بحسن تنظيم البحرين لورشة “السلام من أجل الازدهار”.

ومن ضمن الوفد وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين، وجاريد كوشنر كبير مستشاري الرئيس الأمريكي، ومبعوثا الرئيس الأمريكي إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات، وإلى إيران براين هوك.

وصرح وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة ، بأن “ورشة المنامة” ليست صفقة، بقدر ما هي خطة اقتصادية من شأنها تغيير واقع المنطقة.

وأضاف آل خليفة أن “ورشة البحرين” هي خطة أمريكية لإحلال السلام في المنطقة، مؤكدا أن بلاده مع حل الدولتين والمبادرة العربية، وأن هذه الأخيرة لم تلق ترحيبا من الجانب الإسرائيلي.

وفي حديثه عن إيران، أكد أنها تشن حربا بالوكالة على الدول العربية وتهدد أمن المنطقة، مضيفا أنه يثق في “حكمة الولايات المتحدة”، وفي تعاملها مع “تدخل إيران في المنطقة”.

وبخصوص الأزمة الخليجية مع قطر، رحب وزير الخارجية بمبادرة الكويت، مشيرا إلى أنها “لا تزال قائمة”.

وأشاد آل خليفة بـ”المشاركة العالية إقليميا وعالميا” في “الورشة”.

واعتبر وزير الدولة السعودي محمد آل الشيخ، أن الخطة الاقتصادية التي طرحها جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وصهره في البحرين، “يمكن أن تنجح لأنها تشمل القطاع الخاص”.

وقال الوزير في “ورشة البحرين” التي نظمت بدعوة من الولايات المتحدة لتسويق الجوانب الاقتصادية لـ”صفقة القرن” إنه يعتقد “أنه من الممكن تنفيذ خطة كوشنر إذا آمن الناس بتنفيذها وإذا كان هناك أمل في السلام”.

وأشار إلى أن “السبيل لإقناع الناس بها هو منحهم الأمل بأنها ستكون مستدامة وباقية وستؤدي إلى الرخاء والتنمية في نهاية المطاف”.

المنامة -وكالات:

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى