مال وأعمال

مجلس إدارة«الشارقة القابضة»يعتمد الموازنة المقترحة للعام الجاري

الشارقة ـ (الوحدة):

أقر مجلس إدارة شركة الشارقة القابضة، التي تمثّل شراكة استراتيجية بين شركة “ماجد الفطيم العقارية” وشركة الشارقة لإدارة الأصول، الذراع الاستثماري لحكومة الشارقة، الموازنة المقترحة للعام الجاري والقوائم المالية المدققة لعام 2018، خلال الاجتماع الدوري الذي عقد   مؤخراً، برئاسة سعادة وليد الصايغ رئيس مجلس الإدارة.

وحضر الاجتماع كل من أعضاء مجلس إدارة الشركة علي العبد الله نائب الرئيس، وسعادة المهندس خالد بن بطي، وسعادة الدكتور المهندس راشد الليم، وهوازن أسبر، وأحمد الشامي، كما حضر الاجتماع وليد الهاشمي الرئيس التنفيذي لشركة الشارقة القابضة، إضافة إلى مالك الخشاشنة، أمين سر مجلس الإدارة.

وفي مستهل الاجتماع ناقش أعضاء مجلس الإدارة توصيات لجنة الشؤون المالية والإدارية، التي شملت اعتماد زيادة تكلفة عقد الخدمات نتيجة التوسع في أعمال الشركة، إلى جانب اعتماد القوائم المالية المدققة لعام 2018 والموازنة المقترحة لعام 2019، كما تم اعتماد تكليف مكتب التدقيق الداخلي لشركة الشارقة لإدارة الأصول بعمليات التدقيق الداخلي بشكل نصف سنوي.

وقال سعادة وليد الصايغ: “تواصل شركة الشارقة القابضة تعزيز تنافسية إمارة الشارقة من خلال مساهمتها الفاعلة في المشاريع النوعية التي تشمل القطاعات العقارية والتجارية وتخدم السكان والزوار على حد سواء، وهي مشاريع تعمل على تنشيط النمو الاقتصادي وترتقي بحياة السكان في الوقت ذاته، كي تظل الشارقة الوجهة المفضلة للإقامة والعمل والزيارة”.

وأضاف الصايغ أن البيئة الاستثمارية الجاذبة للاستثمارات، والبنية التحتية بكل مفرداتها والمتانة الاقتصادية التي تنعم بها الإمارة والتي توجت بتقييم ممتاز من قبل وكالات التصنيف العالمية، جميعها أسهمت بقدرة مشاريع الشارقة القابضة تحقيق معدلات نمو جيدة بغض النظر عن الظروف الاقتصادية العالمية المعروفة لدى الجميع.

وناقش الأعضاء مستجدات مراكز “متاجر” التي تهدف إلى تعزيز النمو الاقتصادي في الإمارة، والارتقاء بمستوى معيشة ورفاهية سكانها من خلال تطوير مجمعات توفر لهم أرقى معايير الحياة والقيمة المتميزة لاستثماراتهم.

حيث استعرضوا آخر تطورات العمل في الفروع الثلاثة قيد التنفيذ حالياً وهي “متاجر” المصلى والذي يشهد تقدماً في الأعمال الإنشائية، والسيوح، والرحمانية.

وبعد مناقشة البيانات المالية والوضع المالي للشركة وآلية اعتماد وتنفيذ المشاريع، استعرض أعضاء مجلس الإدارة مستجدات مجمع الزاهية وسبل تقديم منتجات عقارية جديدة في المجمع والذي سيجذب عند اكتماله في 2023، أكثر من 12000 شخص للإقامة فيه، وسيضم نحو 2400 من الفلل، ومنازل التاون هاوس، والشقق.

ويمتد المجمع الأمثل لنمط حياة مميّز في الشارقة، على مساحة إجمالية تزيد عن 1.000,000 متر مربع ليلبي احتياجات أفراد الأسرة كافة على اختلاف أعمارهم واهتماماتهم، ويضم مناطق مخصصة للاستجمام، والعبادة، ورعاية الأطفال، بالإضافة إلى مناطق عامة ومرافق تجارية.

وتأسست الشارقة القابضة، وهي ثمرة شراكة استراتيجية بين شركة “ماجد الفطيم العقارية” وشركة الشارقة لإدارة الأصول، في عام 2008 كشركة تطوير عقاري تركّز على المشاريع المجتمعية، وتسهم بتعزيز النمو الاقتصادي في الإمارة، والارتقاء بمستوى معيشة ورفاهية سكان الشارقة عن طريق تطوير مجتمعات توفر لهم نوعية الحياة والقيمة المتميزة لاستثماراتهم.

ويتمثّل التركيز الحالي للشارقة القابضة على تطوير وإدارة مشاريع التجزئة والمشاريع ذات الاستخدامات المتعددة في إمارة الشارقة، والتي تضم سلسلة “متاجر” التي تعتمد مبدأ مركز التسوق المخصص للمناطق السكنية، و”الزاهية”، المجمع الأمثل لنمط حياة مميّز في الشارقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى