أخبار الوطن

جامعة خليفة في قائمة أفضل 40 جامعة ناشئة في العالم وفق تصنيفات لمؤسسة “التايمز”

 

أبوظبي – وام / انضمت جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا – الجامعة البحثية التي تركز على النهوض بالتعليم من خلال التدريس والبحث واكتشاف وتطبيق المعرفة – إلى قائمة أفضل 40 مؤسسة تعليمية ناشئة عالميا في أحدث تصنيفات لمؤسسة التايمز للتعليم العالي للجامعات الناشئة 2019.

وتقدمت جامعة خليفة مع التصنيف الجديد 11 مرتبة مقارنة بالعام الماضي حيث كانت تحتل المركز 49 في قائمة تصنيفات مؤسسة التايمز للتعليم العالي للجامعات الناشئة.

وتم الإعلان عن هذا التصنيف خلال قمة التايمز للتعليم العالي للجامعات الناشئة التي عقدت بالتعاون مع جامعة ولونغونغ الأسترالية وجامعة ساري البريطانية في حرم جامعة ساري في المملكة المتحدة تحت عنوان “احتضان المخاطر وخلق الفرص”.

وشهدت القمة إطلاق تصنيفين لمؤسسة التايمز للتعليم العالي للجامعات شمل الأول تصنيف “العصر الذهبي” والذي يضم المؤسسات التعليمية التي تأسست عام 1945 والثاني تصنيف الجامعات الناشئة الذي يضم الجامعات تحت 50 عاما.

وقال الدكتور عارف سلطان الحمادي نائب الرئيس التنفيذي لجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا ” تؤكد المكانة التي احتلتها جامعة خليفة في انضمامها لقائمة أفضل 40 مؤسسة تعليمية عالمية ناشئة في أحدث تصنيفات مؤسسة التايمز للتعليم العالي للجامعات الناشئة 2019 على النجاحات المتواصلة للجامعة في مجالي البحوث المتطورة والتعاون الأكاديمي الدولي، حيث يستمر توسع نطاق البحوث في الجامعة ليضم المزيد من القطاعات الصناعية، فيما يواصل أعضاء الهيئة الأكاديمية في الجامعة بذل الجهود نحو زيادة عدد ونوعية منشوراتهم العلمية الرائدة”.

وأضاف ” أود أيضا أن أذكر أن لطلبة جامعة خليفة دور بارز في إثبات قدراتهم في كافة ميادين المنافسات الإقليمية والدولية. نأمل بأن يساهم هذا التصنيف في تعزيز جهود الجامعة لتحقيق المزيد من الإنجازات”.

وعززت جامعة خليفة جهودها لتحتفظ برصيد 100 نقطة في دخل الصناعة “نقل المعرفة” في حين سجلت نسبة 96.4 في “التقارير الدولية” عن مجموع المنشورات البحثية التي شارك فيها باحث دولي واحد على الأقل.

يذكر أن فئة “دخل الصناعة” تركز على دور الجامعة في المساهمة في دعم الصناعة من خلال الابتكارات والاختراعات وتقديم المشورة بالإضافة إلى مقدار دخل البحوث الذي تجنيه المؤسسات الأكاديمية من الصناعة مقارنة بعدد أعضاء الهيئة الأكاديمية.

وحلت جامعة خليفة أيضا في المرتبة 11 في تصنيفات مؤسسة التايمز للجامعات الناشئة والجامعات الألفية وهو تصنيف يشمل الجامعات والمؤسسات الأكاديمية التي تأسست عام 2000.

ويأتي تصنيف جامعة خليفة لدى مؤسسة التايمز للتعليم العالي للجامعات الناشئة 2019 بعد تحقيق الجامعة للعديد من الإنجازات في يونيو 2019 على رأسها حلول جامعة خليفة ضمن قائمة أفضل 300 مؤسسة أكاديمية عالمية للعام 2020 والأولى على مستوى دولة الإمارات حسب تصنيفات مؤسسة “كيو إس” العالمية حيث قفزت الجامعة 47 مرتبة لتحتل المركز 268 عالميا.

وفي مايو 2019 تقدمت جامعة خليفة 4 مراكز لتحتل المركز 28 في قائمة أفضل 30 جامعة عالمية ضمن 417 جامعة آسيوية وذلك في تصنيفات مؤسسة التايمز العالمية للجامعات الآسيوية 2019 وبهذا تكون الجامعة حققت تقدما ملحوظا مقارنة بتصنيفات العام الماضي للجامعات الآسيوية حيث كانت تحتل المرتبة 32.

أما في يناير 2019 فقد كانت جامعة خليفة الجامعة الوحيدة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي تصدرت قائمة أفضل 15 جامعة بحلولها في المرتبة 13 من أصل 442 جامعة من 43 دولة مختلفة من كافة أنحاء العالم وذلك ضمن تصنيفات مؤسسة التايمز للتعليم العالي لاقتصادات الدول الناشئة 2019 حيث كانت في العام الماضي تحتل المرتبة 15.

وام/خاتون النويس/عوض المختار/عبدالناصر منعم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى