مال وأعمال

أڤيڤا وبلانت توجذر تعلنان شراكة استراتيجية لتحسين العمليات التشغيلية في قطاعات تصنيع الأغذية والمشروبات والسلع الاستهلاكية المعبّأة

 

دبي-الوحدة:
أعلنت اليوم شركة أڤيڤا، الرائدة عالميًا في مجال البرمجيات الهندسية والصناعية، عن عقد شراكة استراتيجية مع بلانت توجذر – المزود البارز لمنصات التخطيط والجدولة المتقدمة، وذلك بهدف إضافة قدرات تحسين الجدولة إلى الحلول المتاحة للمصنّعين الراغبين بتحقيق التحول الرقمي الناجح واستخدام الحلول المستدامة في عملياتهم الصناعية. وتضيف تلك الشراكة إمكانات جديدة ومتميزة إلى نظام أڤيڤا لأعمال التصنيع MES فيما يتعلق بالتخطيط والجدولة المرئية وتخطيط الإنتاج في مصانع متعددة وتحسين جداول الإنتاج – بما يعزز مجموعة حلول أڤيڤا التي تستخدم تقنيات الثورة الصناعية الرابعة.

تقوم الشراكة على المزايا التي تتمتع بها الشركتان لتستفيد منها في تحسين الأداء عبر سلسلة القيمة للمصنّعين الراغبين في استخدام أنظمة متكاملة لتخطيط وتنفيذ الإنتاج بهدف تعزيز مرونة سلسلة الإمداد وتحقيق عائدات أعلى للأعمال في الأسواق التي تتسم بالتذبذب. وبصفتها مزوّدًا لأنظمة تخطيط وجدولة أعمال التصنيع، تقدم بلانت توجذر حلولًا للقيود الإنتاجية والتشغيلية فيما يتيح تكاملها مع نظام أڤيڤا لأعمال التصنيع MES لمخططي سلسلة الإمداد إمكانية إجراء التخطيط الواقعي والمتكامل للمبيعات والعمليات التشغيلية بناء على الطاقة الاستيعابية الفعلية للمصنع وتوفر المواد، مع القدرة على رؤية التقدم المحرز بالفعل مقارنة بالخطط الموضوعة. وبهذا يمكنهم التسليم في المواعيد المحددة بأقل تكلفة ممكنة.

في هذا السياق قال جيم كيرا، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لدى بلانت توجذر: “تمكننا شراكتنا مع أڤيڤا من توسعة نطاق عملنا والوصول إلى جهات جديدة في المنظومة الصناعية. وقد اخترنا العمل معها بفضل تميزها الواضح في القطاع فيما يتعلق بتطبيق تقنيات التحول الرقمي وتعزيز التعاون الرقمي بين العملاء للوصول إلى مستويات أعلى من الكفاءة التشغيلية والجودة والمرونة لتحقيق أفضلية تنافسية في الأسواق الديناميكية المعاصرة.”

ومن جانبه قال هاربريت جولاتي، النائب الأول للرئيس في وحدة أعمال التخطيط والعمليات التشغيلية لدى أڤيڤا: “تغيّر مشهد التصنيع تغيرات جذرية خلال العام الماضي وحده، مدفوعًا بازدياد الحاجة للمرونة المؤسسية والاستدامة وتحسين سلسلة القيمة. ولهذا بدأ المصنّعون بالعمل على تكامل عملياتهم مع أنظمة سلسلة الإمداد نتيجة للتأثيرات التي نجمت عن الجائحة.”

وأضاف: “كما أن شراكتنا تمثل تعبيرًا عن التزامنا المشترك تجاه الاستدامة، حيث ستتيح شراكة بلانت توجذر و أڤيڤا للعملاء إضافة المزيد من عوامل دعم الاستدامة كاستخدام الطاقة أو غازات الدفيئة بشكل يتماشى مع قواعد تحسين جداول الإنتاج، الأمر الذي يؤدي إلى تقليل النفايات والاستخدام المسؤول للموارد لتوجيهها نحو الإنتاج.”

ومن الجدير بالذكر أن برمجيات التخطيط والجدولة المتقدمة التي توفرها بلانت توجذر تعمل على تخطيط وجدولة الإنتاج بشكل متزامن بناء على توافر المواد والأيدي العاملة والطاقة الإنتاجية للمعدات. وتتناسب تلك البرمجيات، والتي تم استخدامها بنجاح في قطاعات الأغذية والمشروبات، والسلع الاستهلاكية المعبّأة، وقطاعات التصنيع مع نظام MES من أڤيڤا، ليمثل دمجهما في نظام رقمي واحد خطوة جديدة ومتقدمة نحو تحقيق النمو وزيادة الأرباح للمصنّعين.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى