صحة وتغذية

شراكة بين “زايد العليا” و”مركز برلين ” لتقديم رعاية صحية لأصحاب الهمم وفق المعايير العالمية

أبوظبي –  وام / أكد سعادة عبد الله عبد العالي الحميدان الأمين العام مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم أن المؤسسة تواصل خططها المتكاملة للتطوير والتحسين بهدف الرقي بمستوى الخدمات المقدمة لفئات أصحاب الهمم بإشراف ومتابعة سمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم.

جاء ذلك خلال توقيع المؤسسة مذكرة تفاهم مع مركز برلين للتأهيل الطبي والعصبي لترسيخ شراكة استراتيجية بينهما من خلال الإسهام في تقديم الخدمات العلاجية التأهيلية وتقديم الدعم الطبي والعصبي والنفسي والعلاجي وتحسين مستوى الرعاية الصحية لأصحاب الهمم منتسبي المؤسسة.

وقع المذكرة عن المؤسسة سعادة عبد الله عبد العالي الحميدان وعن المركز الشيخ أحمد بن حمدان بن محمد آل نهيان رئيس مجلس الإدارة بحضور عبد الله إسماعيل الكمالي المدير التنفيذي لقطاع أصحاب الهمم بالإنابة والدكتورة فاطمة الظاهري مدير إدارة الرعاية الصحية بالإنابة.

يأتي توقيع المذكرة انطلاقا من الأهداف الاستراتيجية والرؤية المشتركة بين الجانبين في ما يتعلق بالمسؤولية المجتمعية في تحقيق التنمية الاجتماعية المستدامة وبناء مجتمع صحي مستدام وفي ظل الجهود المبذولة في مجالي التغطية الصحية والرعاية الإنسانية لفئات أصحاب الهمم.

وتشمل المذكرة تنفيذ عملية ربط إلكتروني بين مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم ومركز برلين للتأهيل الطبي والعصبي يتم خلاله وضع الخطط العلاجية المطلوبة لأصحاب الهمم منتسبي المؤسسة واعتمادها والالتزام بها ومتابعتها بتقارير مفصلة خلال فترات زمنية متعارف ومتعاقد عليها عبر نظام ” وجهتنا ” الخاص لإدخال بيانات أصحاب الهمم التابعين للمؤسسة ومتابعة حالاتهم.

وتقدم الشيخ أحمد بن حمدان بن محمد آل نهيان بالشكر إلى سمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم بمناسبة التوقيع على مذكرة التفاهم بين المؤسسة والمركز .. مشيرا إلى الثقة الغالية التي منحها سموه لمركز برلين للتأهيل الطبي والعصبي بإماره أبوظبي والمراكز الطبية الأخرى في خدمة أصحاب الهمم في إطار دعم الجهود بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص.

من جانبه رحب سعادة عبد الله عبد العالي الحميدان بالتوقيع على مذكرة التفاهم مع مركز برلين المعتمد من قبل لجنة الاعتماد الأكاديمي الدولية للعناية الصحية في المنزل والمتخصص في إعادة التأهيل الشاملة وخدمات الرعاية التمريضية المنزلية بحسب المواصفات على أيدي محترفين من ذوي الكفاءات العالية.

وقال إن المؤسسة تعمل من خلال مجموعة من الخطط والبرامج العلمية على تطوير الخدمات المقدمة في جميع مراكز الرعاية والتأهيل التابعة لها وبما يتفق مع المعايير العالمية إلى جانب حرصها على تنفيذ سلسلة من برامج التوعية والتثقيف للأسر وأولياء أمور الطلاب أصحاب الهمم المنتسبين للمؤسسة من خلال استقطاب أفضل الخبرات المتخصصة.

وشكر سعادة الأمين العام الشيخ أحمد بن حمدان بن محمد آل نهيان والمسؤولين بالمركز على تعاونهم الصادق مع المؤسسة.. لافتا إلى أهمية تقديم الدعم والرعاية من كافة الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة لفئات أصحاب الهمم لمساعدتهم للاندماج في المجتمع.

وتلتزم مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم بموجب مذكرة التفاهم التي تستمر لمدة عامين بتحديد الأشخاص والفئات المستهدفة لديها عقب تقييم الحالة ووضع الخطة العلاجية التأهيلية المطلوبة وتمكينهم من الدعم العلاجي لدى المركز والذي يشتمل بشكل مبدئي على العلاج الطبيعي والوظيفي وعلاج النطق والطب النفسي، والتغذية.. فيما يلتزم مركز برلين باستقبال أصحاب الهمم المرشحين من المؤسسة وتقديم الدعم والرعاية الطبية اللازمة لهم وإجراء الفحوصات الطبية الدورية والبرامج الصحية التوعوية من خلال المركز وتوفير وسائل نقل منتسبي المؤسسة من وإلى المركز والالتزام بعمليات وسياسات ومؤشرات التقييم والأداء الخاصة بالمؤسسة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى