الوحدة الرياضي

منتخبنا يرفع درجات الاستعداد لمواجهة ماليزيا الخميس .. والاجتماع الفني غداً

يؤدي منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم مساء يوم غد الأربعاء تدريبه الرئيسي في استاد زعبيل بنادي الوصل استعداداً لمواجهة نظيره الماليزي بعد غد الخميس في أولى مبارياته المتبقية من التصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 ونهائيات كأس آسيا 2023 لحساب المجموعة السابعة.

وتشهد تدريبات الأبيض بقيادة الهولندي فان مارفيك مشاركة جميع اللاعبين وهم : علي خصيف، وفهد الظنحاني، ومحمد الشامسي، وعادل الحوسني، وبندر الأحبابي، وشاهين عبدالرحمن، و وليد عباس، ومحمود خميس، ومحمد برغش، وخليفة الحمادي، وحسن المحرمي، ويوسف جابر، ومحمد العطاس، وعلي سالمين، وعبدالله رمضان، وعبدالله النقبي، وماجد حسن، وعبدالله حمد، وفابيو دي ليما، وخلفان مبارك، وكايوكانيدو، وخليل الحمادي، وطحنون الزعابي، وحارب عبدالله سهيل، ومحمد جمعة عيد، وعلي مبخوت، وسبيستيان تيغالي.

من جهة أخرى، يُعقد الاجتماع الفني لمباريات المجموعة السابعة في تمام الساعة الثالثة من ظهر غد الأربعاء عبر تقنية الاتصال المرئي بمشاركة مسؤولي الاتحاد الآسيوي وممثلي المنتخبات والجهات المعنية الأخرى، حيث سيتم اعتماد ألوان قمصان المنتخبات خلال المباريات ومراجعة لوائح التصفيات وغيرها من الجوانب التنظيمية.

كما سيقام غداً المؤتمر الصحفي التقديمي للمباراة بحضور مدرب منتخبنا فان مارفيك وأحد اللاعبين وذلك في تمام الساعة 7:15 مساء في قاعة المؤتمرات الصحفية بإستاد زعبيل يعقبه مؤتمر مدرب منتخب ماليزيا.

من ناحيته عبر يوسف جابر مدافع منتخبنا الوطني عن سعادته بقرب موعد استئناف التصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم ونهائيات كأس آسيا، مؤكداً أنها مناسبة ينتظرها طويلا هو وزملاؤه اللاعبين لتقديم أفضل ما عندهم، من أجل تحقيق الفوز وضمان التأهل للمرحلة الحاسمة التالية في التصفيات، ولا سيما أن الإمارات سوف تستضيف هذه التصفيات في دبي، كما أن المنتخب استعد بشكل جيد لها تحت إشراف الجهاز الفني بقيادة الهولندي بيرت فان مارفيك.

وقال جابر : برنامج الإعداد يسير بشكل جيد، واللاعبون يدركون حجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم، ونحن نسعى لتحقيق أهدافنا في التأهل، لا سيما بعد الأداء والنتائج الإيجابية في المباراتين الوديتين الأخيرتين أمام الهند والأردن، وثقتنا بلا حدود في إمكاناتنا كلاعبين، ولكننا في نفس الوقت سنتعامل بمنتهى الجدية مع كل مباراة، والبداية ستكون مع مباراة ماليزيا بعد غد الخميس التي أراها مفتاح التأهل، لأن البدايات دائما تكون بالغة الأهمية، ومنتخب ماليزيا من المنتخبات المتطورة، ونحن ننظر إلى هذا الأمر بجدية بالغة فاحترام الفريق المنافس أمر مهم في كرة القدم.

ووصف خلفان مبارك لاعب وسط المنتخب الوطني الحالة المعنوية والبدنية والفنية للاعبين بأنها في أعلى مستوياتها، وانعكست على أدائهم في التدريبات بالمعسكر، حيث أن المنافسة على أشدها لنيل ثقة الجهاز الفني من أجل حجز موقع في التشكيلة الأساسية للفريق الذي سيخوض مباراة ماليزيا، وباقي المباريات التي تليها، مشيرا إلى أن المرحلة الراهنة في الكرة الإماراتية في غاية الأهمية، لأنها حاسمة في مسألة التأهل للمونديال وأمم آسيا، والنتائج سوف تحدد موقف المنتخب فيها، ولذلك فإن كل اللاعبين استدعوا أعلى معدلات التركيز من منطلق إدراكهم لحجم المسؤولية، ولديهم العزم والإصرار على تقديم أفضل ما لديهم لتحقيق الحلم في التأهل.

المصدر-وام

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 + سبعة =

زر الذهاب إلى الأعلى