أخبار رئيسيةصحة وتغذية

مجلس دبي لمستقبل الصحة يناقش حزمة من المشاريع والإبتكارات الذكية

دبي  –  وام / استعرض مجلس دبي لمستقبل الصحة وجودة الحياة حزمة من المبادرات والمشاريع الطموحة الهادفة الى تعزيز القدرة التنافسية للمنظومة الصحية بدبي للوصول إلى رعاية صحية أكثر كفاءة واستدامة وخلق نموذج صحي مبتكر يلبي الاحتياجات الحالية للسكان ويستجيب لتحديات المستقبل ويتبنى أحدث التطبيقات والتقنيات العالمية لخدمة الصحة وتحسين جودة الحياة وعددا من المشاريع والمبادرات الذكية .

كما استعرض المجلس مبادرات الخدمة الذكية للمكفوفين والذكاء الاصطناعي في تشخيص اعتلال شبكية العيون لمرض السكري ومبادرة التواصل والإشراف الذكي على حالات الاضطراب النفسي وأفضل ممارسات التطبيب عن بُعد واللوائح والتشريعات والسياسات الحكومية في هذا المجال وأحدث الابتكارات العالمية في مجال الذكاء الاصطناعي لخدمة هدف “طبيب لكل مواطن” فضلا عن مناقشة الاستخدامات المختلفة للذكاء الاصطناعي في الصحة وجودة الحياة ومبادرة سياحة الاستشفاء وكيفية استخدامها لعلاج الأمراض الناتجة عن أنماط الحياة غير السليمة وما قد يترتب عليها من أمراض العصر.

جاء ذلك خلال الاجتماع الثاني الذي عقده المجلس في أبراج الإمارات برئاسة معالي حميد محمد القطامي مدير عام هيئة الصحة بدبي حيث اشاد المجتمعون بالإنجازات الملموسة التي حققها القطاع الصحي بدبي خلال السنوات الأخيرة وفق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” والدعم اللامحدود من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي والمتابعة الحثيثة من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة بدبي.

 

وقال معالي حميد محمد القطامي إن مجلس دبي لمستقبل الصحة وجودة الحياة يسير بخطى ثابتة نحو تحقيق أهدافه في صناعة المستقبل الصحي للأجيال القادمة وفق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وتماشيا مع المبدأ الثامن من مبادئ دبي الذي نلتزم به وهو “مبدأ نفكر بالأجيال” والذي تفضل سموه بالتوجيه للعمل به بهدف مواصلة الإنجازات والحفاظ على المكتسبات لتأمين وضمان الاستحقاقات التي يفرضها رخاء الأجيال القادمة ومستقبلها المشرق.

وذكر معاليه أن المكانة المتقدمة لدبي على الخارطة العالمية تفرض عليها مواكبة وتبني أحدث النظم والبرامج الصحية وتضعها في دائرة السباق المستمر مع الزمن من خلال التوظيف والاستثمار الأمثل للكفاءات البشرية والحلول الذكية وايجاد الشراكات المحلية والعالمية للاستفادة من خبراتها المتميزة ونماذجها الصحية المبتكرة للولوج والاستجابة لإحتياجات الرعاية الصحية المستقبلية وتطلعات مجتمع دبي وأجيال المستقبل في الحصول على خدمات صحية متميزة تعزز السعادة وتحقق الرفاهية وجودة الحياة.

من جانبه أكد الدكتور مثنى السرطاوي استشاري جراحة العظام في مستشفى “آدم فيتال” بدبي عضو المجلس على أهمية الدور الذي يقوم به مجلس دبي لمستقبل الصحة في اتاحة الفرصة للأطباء والمتخصصين لترجمة أفكارهم الطموحة على أرض الواقع مشيداً بالجهود التي تقوم بها دبي في هذا المجال كحاضنة للإبداع والابتكار والريادة والتميز.

وأوضح بشار الكيلاني المدير الإقليمي لـشركة “آي بي إم” الشرق الأوسط عضو المجلس الدور الذي يقوم به مجلس دبي لمستقبل الصحة وجودة الحياة في استشراف المستقبل والإستفادة القصوى من التكنولوجيا العالمية والذكاء الاصطناعي وتشكيل قاعدة من البيانات المتكاملة للوقاية من الأمراض وتوفير العلاج الدقيق والسريع للحالات المرضية وبما يساهم في تحقيق السعادة والرفاهية وجودة الحياة.

ويضم المجلس الذى يعتبر واحدا من بين 13 مجلسا ضمن مجالس دبي للمستقبل والتي تشرف عليها مؤسسة دبي للمستقبل عددا من المسؤولين والمتخصصين من مختلف المؤسسات ذات العلاقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى