أخبار الوطن

“موارد الشارقة ” تبدأ برنامجها الصيفي 2019 لتدريب الطلبة في الجهات الحكومية

الشارقة –  وام / أكد سعادة الدكتور طارق سلطان بن خادم عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس دائرة الموارد البشرية حرص الدائرة على استمرارية تنفيذ برنامج التدريب الصيفي الذي يعنى بالنشء ..مشيراً إلى الدور التنموي الكبير لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة واهتمام سموه بالناشئة والشباب من خلال تبني ودعم كافة المبادرات والتوجهات المعنية بهذه الشريحة المجتمعية المهمة.

جاء ذلك بمناسبة مشاركة “312” طالباً وطالبة من مرحلة الصف العاشر إلى الصف الثاني عشر وطلبة الجامعات والكليات من مختلف التخصصات في التدريب الصيفي بالجهات الحكومية في الإمارة والذي يبدأ اليوم ويستمر إلى الثامن من أغسطس المقبل.

وتم توزيع الطلبة المتدربين على الجهات بمراعاة عدة معايير أهمها متطلبات تخصصاتهم الدراسية واحتياج الجهة الطارحة لفرصة التدريب وتناسب الفرصة مع رغبات الطلاب ومقار سكنهم حيث يتم تدريب كل طالب في مقر الجهة الأقرب إلى منطقة سكنه.

وقال سعادة الدكتور طارق سلطان بن خادم إن برنامج التدريب الصيفي الذي تتبناه الدائرة سنوياً يأتي وفق رؤيتها في دعم وتمكين الكوادر الإماراتية الشابة وترجمة سياستها الساعية لتوطين الكفاءات وتفعيل دورها القيادي في الدولة.

وأضاف أن البرنامج يركز على إكساب الطلبة المهارات والخبرات التي تمكنهم من تحديد أهدافهم وأولوياتهم في الحياة العملية وفي المرحلة التي تلي فترة الدراسة كما يساعدهم في التعرف على المتطلبات الوظيفية عبر خوض تجربة العمل المباشرة ثم بناء التخصصات والميول المهنية وفق ذلك.

وأوضح أن الدائرة تشكل حلقة تواصل بين الطلبة والجهات الحكومية وتساعدهم في الحصول على فرص التدريب الصيفي الملائمة لهم للدخول مجال العمل بكفاءة كما تلعب دوراً مهماً في دعم جهود المؤسسات التعليمية والإرشاد الأكاديمي في إيضاح الرؤية المستقبلية لدى الطلبة حول مستجدات سوق العمل والتخصصات العلمية والمهنية الأكثر ريادة على الصعيد الوظيفي.

وثمن رئيس دائرة الموارد البشرية دور الشركاء من الجهات والمؤسسات الحكومية بالإمارة التي تدعم البرنامج وتعزز مخرجاته وتسهم بدورها في تأهيل الكوادر الوطنية التي ستلبي احتياجات سوق العمل المستقبلية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى