صحة وتغذية

“بلدية الشارقة” توّقع وثيقة ” الشارقة مدينة صحية “

الشارقة – وام / وقّعت بلدية الشارقة بمقرها الرئيسي اليوم وثيقة الشارقة مدينة صحية وذلك في إطار حرص بلدية مدينة الشارقة على تحقيق رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بتوفير بيئة مثالية للقاطنين في الإمارة الباسمة وتقديم خدمة صحية ذات جودة وكفاءة عالية.

وقع الوثيقة سعادة ثابت سالم الطريفي مديرعام بلدية الشارقة وسعادة عبد العزيز المهيري رئيس اللجنة التنفيذية لتوسيع نطاق المدن الصحية في إمارة الشارقة بحضور الشيخة الدكتورة نجلاء علي المعلا مديرة إدارة المختبرات المركزية في البلدية.

وأكد سعادة ثابت سالم الطريفي أن إمارة الشارقة نالت لقب أول مدينة صحية في الشرق الأوسط عن جدارة واستحقاق بفضل الدعم الكبير الذي يقدمه صاحب السمو حاكم الشارقة في جعل الإمارة بيئة مثالية للعيش ومدينة صحية للقاطنين والزوار وقد أكدت البلدية حرصها على تحقيق هذه الرؤية من خلال تعهدها بالالتزام ببنود وثيقة الشارقة مدينة صحية ولتؤكد دورها الكبير في مجال الصحة العامة وحرصها على تبني أفضل المعايير العالمية ضمن منظومة عملها ودعم الجهود التي يقوم بها قطاع الصحة العامة والمختبرات المركزية.

وأشار إلى أن البلدية تعمل بشكل كبير على تعزيز منظومة الصحة العامة في الإمارة من خلال الجهود التي تبذلها في التفتيش على المنشآت الغذائية والمنشآت التي تمس في عملها صحة الفرد وتفرض رقابة شديدة عليها مع اتخاذ الإجراءات اللازمة بحق كل من يتجاوز التعليمات والقوانين المعمول بها لتوفير بيئة صحية مثالية باعتبار أن صحة الإنسان وسلامته أولوية كبيرة لدى الإمارة.

من جانبه أثنى سعادة عبد العزيز المهيري على الجهود التي يلتمسها الجميع للبلدية ودورها في دعم رؤية الإمارة خاصة في المجال الصحي وحرصها على توقيع هذه الاتفاقية بما تتضمنه من أهداف وتأكيدها على الالتزام بكل ما ورد بها من بنود لتعزيز معايير وحاور برنامج المدن الصحية الصادرة عن منظمة الصحة العالمية والتي يتم تطبيقها في إمارة الشارقة وتنفيذ كل البنود الأخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنا عشر − 10 =

زر الذهاب إلى الأعلى