أخبار الوطن

إقبال كبير على الخدمات الاليكترونية لوزارة تنمية المجتمع

دبي  – وام/ بلغ عدد زوار موقع وزارة تنمية المجتمع الإلكتروني خلال النصف الأول من العام الجاري 148 ألفا و162 شخصا بزيادة فاقت الـــ 37 بالمائه عن العدد المسجّل خلال الفترة ذاتها من العام الماضي 2018، معظمهم استفادوا وتفاعلوا مع الخدمات الإلكترونية المتنوعة التي يقدمها الموقع الإلكتروني للوزارة لمختلف شرائح المجتمع، والتي تخص الأسرة والطفولة، والأسر المنتجة، والشباب المقبلين على الزواج، وكبار المواطنين، وأصحاب الهمم.

وكشفت الوزارة أن إجمالي طلبات الخدمات عبر الموقع الإلكتروني للوزارة بلغ 7590 طلبا، وأن أكثر الخدمات طلبا هي “إصدار بطاقة أصحاب الهمم جديدة” بمجموع 4578 طلبا وتجديد بطاقة أصحاب الهمم بــ 2096 طلبا ومنح الزواج 1370 طلبا والضمان الاجتماعي بــ 550 طلبا وذلك خلال الشهور الست الأولى من العام 2019.

ووصل عدد زوار الموقع الإلكتروني للوزارة خلال العام الماضي 2018م، إلى 215 ألفا و869 زائرا محققا زيادة تفوق الــ 680 بالمائه عن عدد الزوار خلال العام الذي سبقه 2017 كما وتجاوز إمكانية عدد الزوار خلال العام الجاري 2019 حاجز الــ 300 ألف زائر بحكم نوعية وكمية الخدمات الإلكترونية المتاحة عبر الموقع والتي تسهّل عملية الوصول إلى الخدمات والحصول على المتطلبات.

وتتيح وزارة تنمية المجتمع أكثر من 30 خدمة إلكترونية عبر موقعها الإلكتروني، توفر الوقت والجهد على أفراد المجتمع المستفيدين من خدمات الوزارة التنموية، بما يمكنهم من إنجاز استفساراتهم وتلبية متطلباتهم عن بعد.

وتختص هذه الخدمات بالأسرة وكبار المواطنين والرعاية الاجتماعية وأصحاب الهمم والمؤسسات الأهلية، حيث يحتوي الموقع الإلكتروني على صفحة خاصة بالخدمات الإلكترونية لتسهيل إنجاز معاملات المستفيدين، كما يحتوي على وسائل التواصل المعتمدة للرد على استفسارات وملاحظات المتعاملين بالإضافة إلى الدعم الفني لإتمام الحصول على الخدمات المقدمة.

ويعد الموقع الإلكتروني لوزارة تنمية المجتمع /WWW.MOCD.GOV.AE/ منصة رئيسة للتواصل مع جميع فئات المجتمع، والتي تمنح المتعاملين إمكانية طلب الخدمات التي تقدمها الوزارة، بالإضافة إلى الاستفادة من البيانات والمعلومات المتاحة.

وتحتوي صفحة الخدمات على نماذج طلب الخدمة التي يتم تعبئتها وإرسالها إلكترونيا وتتضمن كل خدمة، المعلومات الخاصة بها من الإجراءات والأحكام والشروط.

وام/منيرة السميطي/عماد العلي
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى