الوحدة الرياضي

جوارديولا يرفض انتقادات وسائل إعلام صينية لمانشستر سيتي

دافع بيب جوارديولا بحماس عن مانشستر سيتي ولاعبيه عقب الانتقادات التي وجهتها وسائل إعلام صينية لناديه ووصفته ”بالغرور“ أثناء مشاركة بطل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم في كأس آسيا الودية الأسبوع الماضي في نانجينغ وشنغهاي.

وتعرض بطل الدوري الممتاز، الذي شارك في بطولة ودية ضمت أندية نيوكاسل يونايتد ولفرهامبتون واندرارز ووست هام يونايتد، لانتقادات في وكالة الأنباء الصينية الرسمية (شينخوا) التي زعمت أن جوارديولا ولاعبيه ”افتقدوا الحماس“ خلال فترة إقامتهم في الصين التي امتدت خمسة أيام.

وقال مدرب برشلونة وبايرن ميونيخ السابق في هونج كونج قبل مواجهة فريق كيتشي المحلي يوم الأربعاء إن النادي خاض تجربة إيجابية خلال جولته الآسيوية حتى الآن.

وأضاف جوارديولا ”لا اتفق مع ما يتردد ويمكن قول إن ذلك ليس حقيقيا. حتى تقول مثل هذا الكلام ينبغي عليك أن تعلم بالضبط ماذا يجري داخل نادينا.

”اللاعبون قضوا وقتا ممتعا للغاية في شنغهاي. حضروا كافة الفعاليات التجارية مع الناس هنا في الصين. كل من قابلناه في فندق إقامة الفريق تعاملنا معه باحترام ووقع اللاعبون على كل ما طلبته الجماهير وكذلك التقطوا الصور معهم. كل ما طلبته الجماهير كنا مستعدين لتلبيته.

”أدرك أن قدومنا إلى هنا تجربة مميزة لنا. من الصعب الحضور إلى آسيا خلال الموسم والتعامل مع ثقافة مختلفة والذهاب للمطاعم والتعامل مع الناس. من المدهش السفر والتعرف على الشعوب الآخرى.

”لا أفهم كيف يمكن للناس قول ذلك. ربما كان أحد الصحفيين منزعجا لا أدري لماذا. لكن هذا بعيد تماما عن الواقع“.

 من ناحية أخرى أبدى بيب جوارديولا المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي لكرة القدم تذمره إزاء جدول مباريات فريقه، قائلا إن جدول المباريات المزدحم “يقتل لاعبينا”.

وقال جوارديولا في تصريحات للصحفيين “إنه جدول جنوني، وسنقتل بذلك لاعبينا عاجلا أم آجلا. لا يمكننا الاستمرار على ذلك لفترة طويلة.”

وكان النجم الجزائري رياض محرز آخر اللاعبين الدوليين عودة إلى صفوف الفريق، وذلك بعد أن انتهى من المشاركة مع منتخب بلاده، حيث قاد المنتخب الجزائري للتتويج بلقب كأس الأمم الأفريقية 2019 التي أقيمت في مصر، وذلك بالفوز في النهائي على المنتخب السنغالي 1 / صفر يوم الجمعة الماضي.

وأشار جوارديولا إلى أن سيرجيو أجويرو وعدة لاعبين أخرين من أمريكا الجنوبية سيعودون إلى الفريق في أواخر تموز/يوليو أو ربما بعد ذلك.

وأضاف “يجب أن يتنفس اللاعبون ويستريحون، لمنح المزيد من الجودة للبطولات. يجب أن يحصل اللاعبون على الراحة، ولكن إذا أراد الناس عودتهم مبكرا، سيكونوا مرحبين بذلك.”

وقال جوارديولا للصحفيين إن بعض اللاعبين سيعودوا إلى النادي في 29 أو 30 تموز/يوليو والبعض الآخر لن يعودوا إلا في الثالث أو الرابع من آب/أغسطس.

وأضاف “سيقرر اللاعبون ما إذا كانوا سيعودون بعد ثلاثة أسابيع أو أربعة أسابيع. لا أريد عودتهم إذا كانوا غير لائقين أو مجهدين أو لم يتعافوا بعد من موسم صعب.”

وتنطلق منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الجديد في التاسع من آب/أغسطس، لكن مانشستر سيتي سيواجه ليفربول في الرابع من آب/أغسطس في مباراة درع اتحاد كرة القدم الإنجليزي.

لندن-هونج كونج-وكالات:

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى