أخبار رئيسية

سلطان الجابر: التعاون الاستراتيجي بين أدنوك و”برتامينا” يعزز الشراكات الإماراتية الإندونيسية

بوجور- إندونيسيا  – وام/ أكد معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة “رئيس المجلس الوطني للإعلام ” “الرئيس التنفيذي لشركة بترول أبو ظبي الوطنية ” أدنوك ” ومجموعة شركاتها” أن توقيع اتفاقية إطارية للتعاون الاستراتيجي الشامل بين “أدنوك” و”بي تي برتامينا /بيرسيرو/” شركة الطاقة الإندونيسية يأتي تماشيا مع توجيهات القيادة الرشيدة بتعزيز وترسيخ علاقات التعاون والشراكات الاستراتيجية والاستثمارات في مختلف أنحاء العالم.

وقال الجابر إن الاتفاقية الإطارية تعكس علاقات الصداقة الوثيقة القائمة بين دولة الإمارات وجمهورية إندونيسيا التي تمتلك قاعدة صناعية واسعة وتمثل إحدى أسواق الطاقة التي تشهد نمواً متسارعاً وذلك من خلال توفير المزيد من فرص التعاون المهمة بين ’أدنوك‘ و’برتامينا‘ وتطوير المشاريع التي تحقق أهدافنا الاستراتيجية المشتركة.

وأضاف معاليه: “يؤكد هذا التعاون مع “برتامينا” سعي أدنوك لتعزيز القيمة في كل مجالات وجوانب محفظة أعمالنا، كما أنه يدعم أهدافنا الطموحة لتوسيع نطاق استثماراتنا الدولية لترسيخ مكانة أدنوك كشركة عالمية للطاقة”.

ووقعت شركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك”، و”بي تي برتامينا /بيرسيرو/” شركة الطاقة الإندونيسية اليوم اتفاقية إطارية للتعاون الاستراتيجي الشامل تهدف لاستكشاف فرص التعاون في مختلف مجالات قطاع النفط والغاز في كل من دولة الإمارات وإندونيسيا والعالم.

وقع الاتفاقية معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر والسيدة نيك ويدياواتي – المديرة الإدارية والرئيسة التنفيذية لشركة “برتامينا”.

ووفقاً للاتفاقية الإطارية للتعاون الاستراتيجي، سيقوم الطرفان بتقييم فرص التعاون في مجالات الاستكشاف والتطوير والإنتاج، وتوزيع وبيع المشتقات البترولية، والتكرير والبتروكيماويات. ويغطي نطاق المشاريع قيد الدراسة المشاركة في أعمال الاستكشاف والتطوير والإنتاج في قطاع النفط والغاز في دولة الإمارات بالإضافة إلى أعمال التكرير والبتروكيماويات والغاز الطبيعي المسال والغاز البترولي المسال ووقود الطائرات وفرص بيع الوقود بالتجزئة في إندونيسيا. كما اتفق الطرفان على استكشاف مختلف أشكال التعاون الاستراتيجي في الفرص المتاحة في مجالات النقل والتجارة والتخزين في كل من دولة الإمارات وإندونيسيا والعالم.

وتعد “برتامينا” شركة طاقة مملوكة للدولة في إندونيسيا، وتدير أعمالاً متكاملة تشمل كافة مجالات ومراحل قطاع الطاقة في إندونيسيا، كما تعمل على توسعة وتعزيز حضورها في الخارج. وتنتج الشركة وتوزع منتجات الطاقة مثل الوقود ومواد التشحيم والغاز البترولي المسال والغاز الطبيعي المسال والبتروكيماويات. وتمتلك “برتامينا”، حالياً ست مصافي لتكرير النفط في إندونيسيا بطاقة إنتاجية إجمالية تبلغ 1.1 مليون برميل يومياً، كما تقوم في الوقت ذاته بتطوير مشاريع لإنتاج الطاقة المتجددة من عدد من الموارد المحتملة في إندونيسيا.

وقالت السيدة نيك ويدياواتي “تخطط ’برتامينا‘ لزيادة طاقتها التكريرية من خلال إضافة مليون برميل إلى سعتها اليومية من خلال تنفيذ مشاريع الخطة الرئيسية لتطوير المصافي والمصافي محلياً .. مؤكدة ثقتها بأن الشراكة مع “أدنوك” تمثل إنجازاً مهماً لشركة “برتامينا” لتأمين إمدادات الطاقة من الخارج.. مشيرة إلى أن اهتمام “أدنوك” بالمشاركة في قطاع النفط والغاز في إندونيسيا يعد أمراً مهماً لدعم “برتامينا” في ضمان توفير الطاقة للشعب الإندونيسي.

وستجتمع مجموعات العمل من كلا الجانبين خلال الأشهر المقبلة لتقييم وتحديد المجالات الرئيسية للتعاون الاستراتيجي عبر محافظ الأصول والمشروعات الواسعة لكلتا الشركتين. ومن المتوقع أن يتم الاتفاق على خيارات تعاون محددة لتنفيذها بحلول نهاية عام 2019.

وتمثل هذه الشراكة الجديدة خطوة إضافية ضمن النقلة النوعية التي تنفذها أدنوك على مستوى المجموعة، بما في ذلك برنامج خلق القيمة الذي يتضمن مواكبة متغيرات مشهد الطاقة والبتروكيماويات لتعزيز المرونة وإمكانية الاستفادة من مختلف الاتجاهات والفرص المتاحة في الأسواق الناشئة. ويدعم هذه النقلة النوعية التي تشهدها المجموعة توسيع نطاق نهج الشراكات الاستراتيجية والاستثمارات المشتركة، بالإضافة إلى تعزيز الإدارة الاستباقية لمحفظة الأعمال والأصول ورأس المال.

وبالنسبة لشركة “برتامينا” فإن هذا التعاون من شأنه أن يدعم هدفها الطموح في الدخول إلى قطاع الطاقة العالمي، ويعمل كمنصة انطلاق لتعزيز التنافسية وترسيخ مكانتها ضمن اللاعبين الدوليين في مجال الطاقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى