الوحدة الرياضي

الإيطالي بالترينيري يتوج بسباق 800 متر حرة في بطولة العالم للسباحة 

 توج السباح الإيطالي جريجوريو بالترينيري امس الأربعاء بسباق 800 متر حرة ضمن منافسات بطولة العالم للسباحة المقامة حاليا في مدينة جوانجو الكورية الجنوبية، مسجلا رقم قياسي أوروبي.

وشهد السباق تراجعا كبيرا للسباح المثير للجدل، الصيني سون يانج الذي احتل المركز السادس.

وتوج بالترينيري /24 عاما/، بطل العالم والأولمبياد في سباق 1500 متر، بأول لقب له في سباقات المسافات المتوسطة بعد أن أنهى السباق في المركز الأول مسجلا سبع دقائق و27ر39 ثانية.

وجاء النرويجي هنريك كريستيانسن في المركز الثاني بفارق أكثر من ثانيتين بقليل وتلاه الفرنسي ديفيد أوبري في المركز الثالث بفارق 8ر0 ثانية ليحرز البرونزية.

وتعزز النجاح الإيطالي خلال منافسات امس بنجاح فيديريكا بيليجريني في الحفاظ على لقب سباق 200 متر حرة متفوقة على الأسترالية الشابة أريارني تيتموس والنجمة السويدية ساره سيوستروم.

وتوج المجري كريستوف ميلاك /19 عاما/ بذهبية 200 متر فراشة محققا زمن قياسي عالمي حيث أحرز المركز الأول مسجلا دقيقة واحدة و73ر50 ثانية، وقد حطم بذلك واحدا من الأزمنة القياسية التي كانت مسجلة باسم الأسطورة الأمريكي مايكل فيلبس.

واستكمل أدم بيتي واحدة من الثنائيات التي كانت متوقعة في البطولة بشكل كبير بعدما أحرز سباق 50 مترا صدر، حيث أضاف الميدالية إلى ذهبيته الأخرى في سباق 100 متر.

كذلك فاز بيتي مع الفريق البريطاني ببرونزية سباق 4 × 100 متر تتابع متنوع للفرق المختلطة، بينما توج بالسباق الفريق الأمريكي وفاز نظيره الأسترالي بالفضية.

أما الصيني سون، الذي توج خلال البطولة الحالية بذهبيتي 200 متر و400 متر حرة، فقد أخفق في التتويج بالذهبية الثالثة وأنهى سباق اليوم في المركز السادس بفارق 74ر5 ثانية خلف الفائز.

وكان البريطاني دانكان سكوت والأسترالي ماكو هورتون قد أبديا احتجاجا على مشاركة الصيني سون في البطولة، عبر عدم مصافحته وعدم التقاط الصور معه وكذلك عدم الصعود معه على المنصة خلال مراسم التتويج في سباقي 200 متر و400 متر.

وكان سون قد خضع للإيقاف لمدة ثلاثة أشهر في عام 2014 بسبب المنشطات، ويشارك في البطولة الحالية رغم أنه مدرج في قضية لدى محكمة التحكيم الرياضي الدولية (كاس) تتعلق بعينات خاصة باختبارات منشطات، جرى إتلافها العام الماضي.

وحصدت الإيطالية بيليجريني /30 عاما/ اليوم سادس ذهبية في سجل مشاركاتها ببطولة العالم والرابعة لها في سباق 200 متر حرة، مسجلة دقيقة واحدة و22ر54 ثانية، حيث تفوقت في الأمتار الأخيرة على تيتموس التي جاءت في المركز الثاني بفارق 44ر0 ثانية.

أما سيوستروم، نجمة سباقات الفراشة، فقد أحرزت المركز الثالث والميدالية البرونزية.

وفي سباق 200 متر فراشة للرجال، استعرض ميلاك القدرات التي كانت متوقعة منه منذ فوزه بفضية سباق 100 متر فراشة في بطولة العالم السابقة ببودابست قبل عامين.

وحطم ميلاك الزمن القياسي العالمي الذي سجله فيلبس عام 2009، بفارق 78ر0 ثانية، وحقق المركز الأول متفوقا بأكثر من ثلاث ثوان على دايا سيتو الذي أحرز المركز الثاني والميدالية الفضية.

وقال ميلاك عقب السباق “إنه شرف هائل أن أحطم الزمن القياسي العالمي لمثل هذا السباح الرائع… عندما نظرت خلفي ورأيت الزمن، تساءلت/ هل حقا دقيقة واحدة و73ر50 ثانية؟، بعدها تلاشت كل الضغوط وشعرت ببهجة شديدة.”

أما حامل اللقب، الجنوب أفريقي تشاد لو كلو، فقد أنهى السباق في المركز الثالث مسجلا دقيقة واحدة و15ر54 ثانية.

وفي سباق التتابع المتنوع للفرق المختلطة، كان الفريق الروسي متصدرا في البداية قبل أن ينتفض الفريق الأمريكي وينتزع الصدارة خلال المرحلة الأخيرة عن طريق المتألقة سيمون مانويل بطلة الأولمبياد في سباق 100 متر.

جوانجو (كوريا الجنوبية)-(د ب أ):

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى