مال وأعمال

منتدى”بلومبرغ” السنوي الرابع للاقتصاد ينطلق 16 نوفمبر المقبل في سنغافورة

نيويورك -وام:
أعلنت بلومبرغ يوم الأربعاءعن تفاصيل برنامج المؤتمر وقائمة المشاركين والمبادرات التي يقودها مجتمع المشاركين الذي يضم نحو 300 شخصية بارز ة من القطاعين العام والخاص على مستوى العالم وذلك في إطار استعداداتها لاستضافة النسخة الرابعة من منتدى بلومبرغ للاقتصاد الجديد خلال الفترة من 16 إلى 19 نوفمبر.
وقال مايكل ر. بلومبرغ، مؤسس بلومبرغ إل.بي. وبلومبرغ الخيرية: “كان للتحديات الاقتصادية العالمية، وفي مقدمتها الجائحة، دور كبير في رفع أهمية وضرورة انعقاد منتدى الاقتصاد الجديد لهذا العام للتباحث حول الحلول المقترحة ..ويمثل انعقاد المنتدى بعد ثلاثة أسابيع من إقامة “مؤتمر الأمم المتحدة للتغير المناخي” فرصة فريدة لتوحيد الجهود والعمل معاً لتسريع وتيرة التعافي من الجائحة، وبناء اقتصاد أقوى وأكثر صحة واستدامة”.
وتتمحور الجلسات العامة الفرعية لنسخة المنتدى لعام 2021 حول عدد من الموضوعات مثل إعادة بناء الاقتصاد العالمي، والابتكار للخروج من الأزمات، والعالم الحالي المنقسم ..وستوفر الركائز الخمس لمنتدى بلومبرغ للاقتصاد الجديد والمتمثلة في التمويل والمناخ والتجارة والمدن والصحة، الخطوط التفصيلية لبرنامج المنتدى”.
ويتعاون المنتدى بشكل وثيق مع الحكومة السنغافورية لتوفير بيئة صحية آمنة للمشاركين، ما يمكّنهم من التركيز على المناقشات بشأن العمل الإيجابي لربط الاقتصادات المتقدمة والنامية، حيث تهدد الديناميات العالمية المختلفة بتفاقم الخصومات والانقسامات على المستوى الوطني ولضمان بيئة عمل صحية وآمنة للوفود، يتعين على المشاركين الحصول على التطعيم الكامل، وسيخضعون لاختبارات يومية إلزامية قبل بداية كل فعالية، كما سيتم تطبيق التدابير والإجراءات الاحترازية اللازمة مثل إلزامية استخدام تطبيق TraceTogether، وتسجيل الدخول باستخدام نظام SafeEntry، وارتداء الكمامات، والحفاظ على المسافات الآمنة بما لا يقل عن متر واحد على الأقل.
من جانبه، قال جان كيم يونغ، وزير التجارة والصناعة السنغافوري: “يعد منتدى بلومبرغ للاقتصاد الجديد حدثاً مهماً لسنغافورة، حيث يجمع بين أبرز الشخصيات الحكومية وقادة الأعمال والفكر لمواجهة تحديات المستقبل وتبادل الأفكار ومناقشة الحلول ..ويسرنا في سنغافورة أن نستضيف هذا الحدث بشكل شخصي على الرغم من الجائحة، الأمر الذي يرسخ مكانة سنغافورة كعاصمة رائدة لفعاليات الأعمال، ووجهة عالمية للمعارض والمؤتمرات والشركات ..وستواصل الحكومة السنغافورية دعم قطاع الاجتماعات والفعاليات، لمنح قيمة مضاعفة وتوفير فرص عمل جديدة ..وسنواصل العمل مع فريق بلومبرغ لضمان تنظيم منتدى آمن ومثمر”.
من جهته، قال جاستن ب. سميث، الرئيس التنفيذي لمجموعة بلومبرغ الإعلامية: “يوفر منتدى الاقتصاد العالمي الجديد في سنغافورة منصة للعمل والمبادرة وليس لإجراء مزيد من النقاشات فحسب، كما سيعمل على إرساء أسس نموذج آمن جداً لعقد الاجتماعات الشخصية ..يجسد المنتدى اجماع قادة العالم على أهمية الاجتماع وطرح الحلول ..وقد شملت روح التعاون هذه جميع قطاعات الأعمال، لا سيما القطاعات الحكومية من الاقتصادات المتقدمة والنامية على حد سواء”.
ويستضيف منتدى بلومبرغ للاقتصاد الجديد أكثر من 300 مشارك من 51 دولة فيما ستنضم إلى المنتدى مجموعة جديدة من المشاركين في برنامج محفز بلومبرغ للاقتصاد الجديد.
وكان منتدى بلومبرغ للاقتصاد الجديد قد أطلق مؤخراً التحالف الدولي لمكافحة السرطان برئاسة كيفين رود، الرئيس والمدير التنفيذي لجمعية آسيا ورئيس الوزراء الأسترالي السابق، إلى جانب ستيفان أويلريش، عضو مجلس إدارة شركة باير إيه جي ورئيس قسم الأدوية ..ويتعاون الفريق العالمي الذي يضم جهات مؤسسية وحكومية وأكاديمية رائدة بهدف تحديد القيود والفرص الحالية في هذا المجال، لاسيما كيفية تحقيق التنوع وتوسيع الوصول إلى التجارب السريرية الدولية للأورام وتعزيز التنسيق التنظيمي الذي من شأنه تسريع الموافقة على العلاجات المنقذة للحياة في العديد من المناطق الجغرافية.
وتضم المجموعة حالياً نحو 24 مؤسسة من الولايات المتحدة والصين وأوروبا، بما في ذلك جامعة جونز هوبكنز، وشركة ماكينزي وشركاه، وجمعية آسيا، وشركة باير، وشركة روش، وشركة نوفارتيس، وشركة وزي لاب، وجانسن/جاي إن جاي، وشركة فاونديشن ميديسن، ومركز ميموريال سلون كيترينغ للسرطان.
كما ينضم عدد من قادة الفكر من أربعة مجالس في منتدى بلومبرغ للاقتصاد الجديد، والتي تتألف من الرؤساء التنفيذيين وقادة القطاع العام والأكاديميين ورجال الأعمال.
وبناءً على أبحاث الخبراء والرؤى التي تقدمها شركة ماكينزي وشركاؤه وبلومبرغ إن إي إف وبلومبرغ الاقتصادية وبلومبرغ إنتلجنس، تعمل مجالس منتدى الاقتصاد الجديد على تطوير أطر للسياسات وخرائط الطريق لعمل الشركات في القضايا الحاسمة في مجالات الصحة والمدن والتجارة والمناخ.
ويوفر المجلس الاستشاري الدعم لمنتدى بلومبرغ للاقتصاد الجديد ضمن جميع المجالات، ويتألف من أكثر من 40 من قادة الحكومة والأعمال المتميزين من جميع أنحاء العالم، ويشغل فيه الدكتور هنري كيسنجر منصب الرئيس الفخري، وهنري م. بولسون منصب الرئيس.
وتقام نسخة المنتدى لعام 2021 بالشراكة مع كل من مجموعة أدنوك وشركة باير ومجموعة دانغوت إندستريز ليمتد وإكسون موبيل وبنك إتش إس بي سي ومجموعة هيونداي موتور وشركة ماستركارد وشركة تاتا صانز وشركة فانكه ..كما ستكون شركة ماكينزي وشركاؤه شريك المعرفة الحصري، وتنضم شركة آي دي إيه إيرلاند وجمهورية بنما كشريكين في برنامج سبوتلايت إيكونومي، وذلك إلى جانب سنغافورة باعتبارها الشريك الرسمي والدولة المضيفة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى