الوحدة الرياضي

14 خيلا اليوم في القمة البلجيكية لكأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة

  تشهد المحطة البلجيكية الخامسة ضمن سلسلة سباقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة بنسختها السادسة والعشرين التي تقام اليوم الاثنين، على مضمار ولينجتو أوستند بمملكة بلجيكا، قمة كبيرة تجمع النخبة والقوة والسرعة في لقاء التحدي المثير الذي يقام بالتزامن مع عام التسامح.

وتقام بطولة الكأس الغالية برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”، وبدعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في ظل الاهتمام الكبير والتوجيهات السديدة لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة .

وتشهد المحطة البلجيكية الثالثة أوروبياً بعد فرنسا وإيطاليا، والخامسة في مجموع المحطات التي بدأت في مصر وانتقلت لأمريكا، مشاركة 14 خيلاً في لقاء القمة الذي تلتقي فيه أفضل مرابط الخيل العربية في بلجيكا وأوروبا بصفة عامة، في سباق الـ 1600 متر جروب ” 3″ والمخصص للمهور والمهرات من عمر أربع سنوات فما فوق، بمجموع جوائز 30 ألف يورو.

ومن المنتظر أن يتجدد التحدي المثير الذي شهده السباق الأخير للكأس في محطة ميلانو الرابعة، بين اكويا ومشهور الخالدية في الموقعة البلجيكية، بواحدة من أكبر المواجهات لأن “اكويا” العائد للاند جود واتر لاند، والذي ينحدر من نسل مقاتل الخالدية والفرس لومبيري ديل سول بإشراف المدربة الهولندية فان دين بوس كارين، وبقيادة الفارس انطونيو فرييسو، والذي يملك في سجله 14 مشاركة حقق الفوز في 8 سباقات منها اخرها المحطة الإيطالية الرابعة، ويطمح لتكرار إنجازه الأخير وتسجيل رقم قياسي مهم لمسيرته بالمحافظة على اللقب على مدار محطتين متتاليتين، وبين منافسه مشهور الخالدية الذي لم يصمد في الأمتار الأخيرة في سباق ميلانو الرابع، ويتطلع من جديدة للتعويض وحسم لقب القمة البلجيكية واثبات قوته وسرعته وسلالته العريقة، ويمثل مشهور الخالدية اسطبلات العذبة العائدة لصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن احمد بن عبدالعزيز آل سعود، وينحدر من نسل جلنار الخالدية والفرس أميرة الخالدية، بإشراف المدرب كولينجتون فاي والفارس ايكيم جان، ويملك مشهور في جعبته 9 مشاركات، حقق الفوز في 3 سباقات منها ووقف ثانياً في سباق الجولة الإيطالية الرابعة للكأس الغالية.

كما تشارك في السباق أعرق الخيول العربية التي تمثل المرابط البلجيكية والأوروبية وهي: / أمير العرب لايفان يوردانوف وبإشراف ريحان احمد وبقيادة الفارس جورج ستاني، والفحل الذي يعود لبوجوريتس جوريكو ، وداكاري دي لوردوس لمنير فليب، وميسي لكيرس ميكرس ، وسومان لفان دير هارست بيانكا، و فيهو لبيتر ديكرز،كليوباترا لاينديورنس رايدينج، واو دي موجيت لفينيلين اتونسوف، وحسنة سلطان لبيتروف ايفايلو، مايلا دي بيبول لفردريك فروي سانت ، نورديكا لمحمد أونال ، اوريجي ليوهان فيرستربين /.

وكانت كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة، قد انطلقت منذ عام 1993 على يد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” الذي أراد أن تكون لجولات وسباقات الكأس دافعا مهما لتشجيع الملاك والمربين حول العالم بدعم الخيل العربي وإعلاء شأنه وتعزيز مكانته العالمية، فاستطاعت أن تكون الحدث الأبرز والاهم في السباقات الكلاسيكية العالمية، وامتدت اليوم رسالتها لكل دول العالم، حيث تشمل النسخة الـ / 26 / 12 دولة حول العالم بواقع 8 دول أوروبية هي : فرنسا، وإيطاليا، وبلجيكا، و روسيا، وألمانيا، وهولندا، وبريطانيا، وبولندا، وأمريكا وثلاث محطات عربية / مصر، والمغرب، والسعودية / وسط مشاركة مميزة وقوية من نخبة مرابط الخيول العربية في دول العالم وبنجاحات كبيرة وأرقام قياسية مهمة، الأمر الذي يؤكد رسالة الامارات السامية ودورها الريادي في تعزيز جسور التواصل والتقارب بين شعوب العالم عبر هذا الحدث التاريخي.

وتقام سلسلة سباقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة، بإشراف اللجنة العليا المنظمة برئاسة سعادة مطر سهيل اليبهوني عضو المجلس الوطني الاتحادي، وسعادة فيصل الرحماني مستشار مجلس أبوظبي الرياضي مشرف عام السباقات، وذلك بالتنسيق والتعاون مع جمعية سباقات الخيول العربية في بلجيكا.

من ناحية أخرى اطلع وفد اللجنة المنظمة برئاسة سعادة فيصل الرحماني مشرف عام السباقات وسعيد المهيري ممثل مجلس أبوظبي الرياضي ونيل إبراهام عضو فريق العمل على آخر التحضيرات الجارية لتنظيم المحطة الخامسة للكأس ضمن أجندة النسخة السادسة والعشرين، وذلك خلال زيارة ميدانية لمضمار ولينجتون في مدينة اوستند، بحضور نيللي فيليبوت رئيسة جمعية سباقات الخيول العربية الأصيلة في بلجيكا.

وعقد الوفد اجتماعاً موسعاً ناقش خلاله كافة الترتيبات التنظيمية بمناطق البادوك والمناطق المخصصة للإعلام وبوابات الدخول للجماهير ومناطق الضيافة لكبار الشخصيات، والجانب التسويقي للحدث، كما اطلع الوفد على خطة تزيين مضمار ولينجتون الذي تأسس عام 1883 والذي يعد من اعرق المضامير العالمية لسباقات الخيل، بأعلام الإمارات وشعارات الكأس الغالية ترحيبا بالسباق الذي سيقام للعام الرابع على التوالي، وسط حضور دبلوماسي رفيع المستوى في ظل التعاون المشترك بين اللجنة المنظمة وسفارة الدولة في بلجيكا التي بذلت جهوداً مميزة لدعم خطط النجاح التنظيمي للحدث.

من ناحيته أكد مطر اليبهوني على أهمية ودور المحطة البلجيكية الداعمة لمسيرة نجاح أجندة السباقات السنوية، مشيدا بالدعم السخي الذي تلقاه الكأس الغالية من قبل القيادة الرشيدة في سبيل ترجمة الكثير من البرامج والمبادرات الناجحة.

وقال إن السباقات العالمية للكأس الغالية ذات الاصداء الواسعة تسهم باستمرار بترسيخ صور ومشاهد المنجزات الوطنية للإمارات وريادتها العالمية، كما أن السباقات تمثل حدثاً استثنائياً لا تقتصر رسالته على محور واتجاه واحد بل امتد ليكون سفير سلام لشعوب العالم من إمارات المحبة والتسامح، مبيناً أن تنظيم السباق للعام الرابع على التوالي وسط مشاركة كبيرة من نخبة الخيول العربية الأصيلة في بلجيكا، يعكس قيمة الحدث وسمعته العالمية واهميته بالنسبة للملاك والمربين والمدربين والفرسان في أوروبا.

وأضاف أن سباق المحطة البلجيكية يمثل امتدادا حقيقيا وصورة نموذجية لمتانة العلاقات والروابط القوية مع مملكة بلجيكا ويدل أيضا على السمعة المرموقة للإمارات ومكانتها العالمية الكبيرة في ظل دعم واهتمام ومتابعة القيادة الرشيدة لكافة أوجه التعاون مع جميع دول العالم.

وأشاد فيصل الرحماني مستشار مجلس أبوظبي الرياضي المشرف العام لسباقات كأس رئيس الدولة للخيول العربية بحجم المشاركة في سباق المحطة البلجيكية والتي وصل عدد الخيول المتنافسة إلى 14 خيلاً، مؤكدا أن هذه المشاركة تمثل صورة نموذجية لتفاعل قطاع الخيل العالمي بسباقاتنا بمختلف المحطات المعتمدة في أجندتنا لعام 2019، بما يترجم اهداف ورسالة الحدث في كل عام .. وقال : تحظى سباقات الكأس الغالية بسمعة عالمية كبيرة ويرغب الجميع بنيل شرف المشاركة والتواجد في هذا المحفل العالمي الذي يقام على مدار 26 عاماً واسهم بتحقيق الكثير من المكتسبات الكبيرة الداعمة لنهضة الخيل العربي في العالم أجمع.

وأضاف : جميع المؤشرات تقودنا لسباق مميز من كافة الجوانب في ظل التحضيرات الكبيرة للجنة المنظمة بالتعاون مع جمعية سباقات الخيول العربية الأصيلة وسفارة الدولة في بلجيكا، كما ان المشاركة وتواجد اكويا بطل محطة إيطاليا ومشهور الخالدية من جديد يرفع سقف التحدي والاثارة الكبيرة للسباق مع ترقب أن حدثت مفاجآت أخرى ، مبينا أن الوصول لهذه المرحلة المتقدمة لم تأت من فراغ بل برؤية ثاقبة من قبل سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، صاحب الدور الريادي في نجاحات عموم سباقاتنا العالمية، اثر توجيهاته المستمرة لتقديم افضل السباقات والحوافز للملاك والمربين بدول العالم للاهتمام بالخيل العربي والوصول به لأعلى المراتب العالمية عبر بوابة الكأس الغالية التي تمثل ارثا غاليا من مسيرة المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” لتجسيد رسالة الامارات واهتمامها بالخيل العربي والمحافظة عليه ودعم الملاك في مختلف دول العالم من خلال مجموعة سباقات توفر لهم منصات تحفزهم لإعلاء شأن الخيل العربي، الأمر الذي تتحقق بالوصول للنسخة السادسة والعشرين في ظل استمرار النهج السامي ورسالة المحبة والسلام بنجاحات كبيرة.

أوستند-وام:

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى