مرئيات

الجنادب تغزو لاس فيجاس وتبعد السياح

اجتاحت أسراب من الجنادب مدينة لاس فيجاس الأمريكية هذا الأسبوع بأعداد هائلة على نحو غير معتاد، وعرقلت عمل رادارات الطقس وأبعدت السياح وأثارت هستيريا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكانت سحب من هذه الحشرات الطنانة، التي يقول العلماء إن سبب هجرتها عبر وادي لاس فيجاس هو الشتاء المطير أكثر من المعتاد، كبيرة بما يكفي ليرصدها رادار هيئة الأرصاد الوطنية.

وقالت هيئة الأرصاد في لاس فيجاس يوم الجمعة على تويتر ”تحليل الترددات التي التقطها الرادار يشير إلى أن معظمها لأهداف بيولوجية. يشمل هذا عادة الطيور والخفافيش وفي وضعنا هذا على الأرجح… الجنادب“.

وقال جيف نايت عالم الحشرات في إدارة الزراعة في نيفادا في مؤتمر صحفي إن هذه الهجرات تحدث كل بضع سنوات وينبغي ألا تثير القلق لأن هذه الحشرات ليست خطيرة.

لكن ذلك لم يطمئن بعض السكان.

وكتبت واحدة من السكان تدعى كيتلين سباركس على تويتر ”هذا أكثر مظاهر الطبيعة جموحا أراه في حياتي“. ونشرت صورة لمصباح بالشارع يضيء سماء تملؤها الجنادب.

وشوهدت هذه الحشرات التي تنجذب للأشعة فوق البنفسجية متجمعة في أرجاء المدينة السياحية ساطعة الأضواء التي تضم عددا كبيرا من الفنادق ونوادي القمار على امتداد شارع (ذا ستريب) الشهير.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى