أخبار رئيسية

“منتدى الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر” يستعرض التحولات الجذرية للاقتصاد العالمي بنسخته الخامسة

الشارقة –  وام / تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة تنطلق فعاليات النسخة الخامسة من منتدى الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر 2019 يوم 11 نوفمبر المقبل ويستمر يومين تحت شعار “التوجهات المستقبلية للاستثمار الأجنبي المباشر”.

يسلط شعار المنتدى – الذي ينظمه مكتب الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر /استثمر في الشارقة/ التابع لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير /شروق/ – الضوء على المتغيرات التي تسود ساحة الاقتصاد العالمي عبر سلسلة من العناوين والقضايا ذات الاهتمام المشترك وبحضور نخبة من الخبراء الاقتصاديين المحليين والإقليميين والدوليين.

ويتناول المنتدى محركات التغيير في توجهات الاستثمار الأجنبي على المستوى العالمي ويناقش أبعاد وتداعيات النتائج المتوقعة على الاقتصادات الناشئة والمتقدمة و مستقبل النمو و أهداف التنمية المستدامة في ظل حالة التجاذب بين القوى الاقتصادية المركزية في العالم إضافة إلى مناقشة مصير التجارة العالمية وشبكات النقل والتوزيع وآليات توجيه رؤوس الأموال نحو القطاعات الاقتصادية النوعية ذات القيمة المضافة."منتدى الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر" يستعرض التحولات الجذرية للاقتصاد العالمي بنسخته الخامسة

و يسعى المنتدى عبر عدة محاور إلى تقديم منهج لقراءة العلاقة بين التحولات في توجهات الاقتصاد العالمي على مستوى القطاعات و الجغرافيا من ناحية ومستجدات التقنيات المالية والتكنولوجية ومهارات رأس المال البشري والنمو المتوازن والمستدام للهياكل الاقتصادية وانعكاسات كل ذلك على زخم الاستثمار الأجنبي المباشر ومدى مساهماته في دعم الأهداف الإنمائية العالمية من ناحية آخرى.

و أكد سعادة مروان بن جاسم السركال الرئيس التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار و التطوير /شروق/ أن المنتدى رسخ مكانته الإقليمية و العالمية بوصفه منصة للاستثمار المسؤول الملتزم باستدامة النمو واستقرار الأسواق وحماية مصالح الشركاء عبر العالم.

و أوضح أن المنتدى يحمل رسالة إمارة الشارقة و رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة والتي تتجسد بمقولته التاريخية “إن النمو الحقيقي للاقتصاد يقاس بالناتج الاجتماعي أي بما يحدثه من تحولات إيجابية في مستوى جودة الحياة والأمن والاستقرار”.

و أضاف السركال أن هناك تحولات جوهرية كبرى يشهدها مسار الاستثمار الأجنبي على المستوى العالمي وهذه التحولات مرتبطة بالحراك الجيوسياسي الواسع و نحن على ثقة بقدرة العالم على المضي قدما في مسيرة التنمية وتحقيق المنجزات عبر فهم هذه التحولات لمواجهة التحديات وتعزيز الفرص.

بدوره أكد محمد جمعة المشرخ المدير التنفيذي لمكتب /استثمر في الشارقة/ أن المنتدى عزز مكانة إمارة الشارقة كمركز إقليمي وعالمي في مجال الاستثمارات والشراكات ودراسة المفاهيم والأفكار المتعلقة بالعملية الاستثمارية وتوجهات الأسواق العالمية.

و أشار إلى أن اختيار شعار /التحولات المستقبلية في الاستثمار الأجنبي المباشر/ يأتي انطلاقاً من حرص المنتدى على المساهمة في المساعي المسؤولة للحفاظ على استدامة النمو وحماية المنجزات التي حققتها القطاعات الاقتصادية والجمهور خلال المسيرة التطورية الطويلة للاقتصادين المحلي والعالمي.

و نوه بالمنجزات السابقة التي حققها المنتدى على صعيد تعزيز الثقة بين المستثمر الأجنبي وأسواق المنطقة بالإضافة إلى تعزيز الشراكة بين أصحاب المصلحة بهدف مراعاة التوزيع الاستراتيجي لرأس المال على القطاعات المختلفة لإحداث نمو شامل ومستدام في الهيكل الاقتصادي الكلي.

و قال : ” كلما تقدمت التقنيات وتعددت القطاعات وتنوعت الأسواق يزداد التحدي في قراءة مفردات النمو والتركيز عليها أكثر و نحن واثقون بأننا سنقدم مخرجات نوعية هذا العام بالتعاون مع شركائنا الإقليميين والعالميين ” .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى