مال وأعمال

غرفة الشارقة تبحث تعزيز التبادل التجاري مع مدينة سانت بطرسبورغ

سانت بطرسبورغ ـ (الوحدة):

استضافت مدينة سانت بطرسبورغ المحطة الثانية والأخيرة لبعثة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، التي نظمها مركز الشارقة لتنمية الصادرات إلى جمهورية روسيا الاتحادية، على مدار أربعة أيام لبحث فرص التعاون المشترك وتبادل الخبرات والاطلاع على أفضل الممارسات، إلى جانب بحث سبل تنمية صادرات المنشآت الانتاجية، وتعريف القطاع الخاص على الفرص المجزية في القطاعات الواعدة بما يخدم مصلحة مجتمع الأعمال في الشارقة وسانت بطرسبورغ.

وشهدت غرفة سانت بطرسبورغ اجتماعاً تشاورياً حضره سعادة عبد الله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة الشارقة، والشيخ ماجد بن فيصل القاسمي النائب الأول لرئيس الغرفة، وفلاديمير كايتنيف رئيس غرفة سانت بطرسبورغ، وأكد المجتمعون على أهمية تضافر الجهود المشتركة لإيجاد الوسائل الداعمة لتنمية وتقوية مجالات التعاون الاقتصادي بين دولة الإمارات عامة، والشارقة خاصة، وروسيا الاتحادية.

وشارك في الاجتماع إيكاترينا ليبيديفا نائبة رئيس غرفة سانت بطرسبورغ، ومن جانب الغرفة جمال سعيد بوزنجال مدير إدارة الإعلام، وجاسم عيسى المطوع مستشار العلاقات مع دول رابطة الدول المستقلة، ولمياء عبد الرحمن الجسمي تنفيذي أول تنمية الصناعات الوطنية، وسلطان عبد الله آل علي تنفيذي تنمية الصناعات الوطنية بمركز الشارقة لتنمية الصادرات.

وفي ختام الاجتماع رافقت البعثة مضيفيها بجولة في معرض المنتجات الصناعية في مقر غرفة سانت بطرسبورغ، اطلعت خلالها على نماذج من الصناعات الروسية، كما تعرفت على أهم المنتجات التي تشتهر بها المدينة والتي تحظى بسمعة عالمية مرموقة.

وعقب الاجتماع انطلقت أعمال الملتقى الإماراتي – الروسي الذي حضره أعضاء البعثة ونظراؤهم من غرفة سانت بطرسبورغ، حيث افتتحه فلاديمير كايتنيف بكلمة ترحيبية أعرب فيها عن امتنانه وتقديره لزيارة البعثة لمدينة سانت بطرسبورغ، والالتقاء مع رجال الأعمال المتطلعين إلى آفاق جديدة من التعاون التجاري والاستثماري مع نظرائهم من الشارقة، وتطرق في كلمته إلى علاقات الشراكة القائمة بين غرفتي الشارقة وسانت بطرسبورغ خلال السنوات الماضية لافتاً إلى أن نحو 700 ألف مواطن من المدينة يزورون الإمارات سنوياً، إلى جانب التعاون الاقتصادي والتجاري بين المدينتين الذي وصل إلى نحو 60 مليون دولار، مشيراً إلى ما تتمتع به إمارة الشارقة من بنية تحتية مثالية لرجال الأعمال الروس، إلى جانب كونها واحدة من أهم المدن في إدارة وتنظيم المعارض على مستوى المنطقة، مؤكداً أن الملتقى سيكون فرصة لتعزيز الزيارات والبعثات التجارية المتبادلة لأنها تعد السبيل الأمثل لرفع مستوى التبادل التجاري بين الجانبين.

من جانبه أكد سعادة عبد الله سلطان العويس، أن غرفة تجارة وصناعة الشارقة تتطلع من خلال علاقات الشراكة والتعاون الواسعة التي تربطها مع العديد من الغرف التجارية والصناعية الروسية، إلى تعزيز الجهود المشتركة للاستفادة من الفرص الاستثمارية المجزية في القطاعين الصناعي والتجاري، وغيرها من القطاعات الأخرى، معتمدة في ذلك على تنظيم مثل هذه الملتقيات والمؤتمرات الفاعلة، إلى جانب ما تشهده العلاقات الثنائية بين إمارة الشارقة ومدينة سانت بطرسبورغ التاريخية عن طريق تنظيم العديد من الفعاليات الثقافية المشتركة، ولعل آخرها “أسبوع الشارقة”، الذي نظمته دائرة العلاقات الحكومية بالشارقة في مدينة سانت بطرسبرغ في يوليو الماضي، والتي تعكس عمق العلاقات التي تجمع دولة الإمارات العربية المتحدة مع جمهورية روسيا الاتحادية، في الكثير من المجالات التي تشكل مصلحة حيوية للبلدين.

وأشار العويس إلى أن الملتقى سيكون فرصة مهمة لبحث تنظيم زيارات سنوية، في أوقات محددة بهدف مضاعفة التعاون بقطاعات مختلفة، إلى جانب كونه فرصة استثنائية لتقوية مجالات التعاون بما يخدم مجتمع الأعمال ويرفع معدل الصادرات وحجم التبادل التجاري بين المدينتين.

كما شهد الملتقى تقديم عروض تعريفية من قبل لمياء عبد الرحمن الجسمي ممثلة مركز الشارقة لتنمية الصادرات التابع لغرفة الشارقة، وإيكاترينا ليبيديفا نائب رئيس غرفة سانت بطرسبورغ، حيث استعرضت الجسمي المناخ الاستثماري الذي تحظى به إمارة الشارقة من توفر العديد من المزايا التنافسية التي تجعلها بيئة مثالية لرجال الأعمال بسبب موقعها الجغرافي الذي يجعلها بوابة مهمة لمختلف دول المنطقة.

وشهد ختام الملتقى عقد لقاءات ثنائية بين رجال الأعمال المشاركين، ضمن وفد بعثة غرفة الشارقة ونظرائهم في مدينة سانت بطرسبورغ، الذين حرصوا على تقديم عروض عن الفرص والمزايا الاستثمارية التي يقدمونها بهدف الوصول إلى عقد شراكات تخدم القطاع الخاص وتلبي تطلعاتهم في زيادة حجم التبادل التجاري وإقامة مشاريع في قطاعات متنوعة، كما زارت بعثة الغرفة برفقة رجال الأعمال عدداً من الشركات الروسية تعرفوا خلالها على نشاط هذه الشركات والخدمات والمنتجات التي تقدمها لتعزيز التعاون التجاري والاستثماري مع نظرائهم من الشارقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى