أخبار الوطن

“مجلس شباب الخارجية” يستضيف نهيان بن مبارك في حلقة حوارية تفاعلية

ابوظبي – وام / نظّم مجلس شباب وزارة الخارجية والتعاون الدولي جلسة حوارية بعنوان ” للنجاح قصة” استضاف من خلالها معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح، وذلك بحضورمعالي زكي أنور نسيبة وزير دولة وسعادة أحمد ساري المزروعي، وكيل وزارة الخارجية والتعاون الدولي.

وأوضح معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان خلال الجلسة، التي شارك فيها أكثر من 50 من شباب وزارة الخارجية والتعاون الدولي، أنه قد تعلم من المغفور له الشيخ زايد، أهمية تحديد أهداف واضحة في الحياة على أن تكون مرتبطة بأهداف دولة الإمارات ذاتها، والسعي إلى تحقيق هذه الأهداف، بكل ثقةٍ وإخلاص. كم تعلم منه الولاء الصادق، والانتماء القوي، للوطن وبذل أقصى الجهد، من أجل أن تكون الدولة دائماً، نموذجاً في تحقيق السلام والرخاء، في العالم كله.

واستعرض معاليه أبرز خصائص المغفور له الشيخ زايد، حيث كان مثالاً في الكرم ورعاية المحتاج ونصرة الضعيف، وكان حريصاً على الاستثمار في بناء الإنسان وتمكين المرأة في المجتمع، ونجح في تأسيس علاقات متميزة بين دولة الإمارات ودول العالم، كما جعل المغفور له دولة الإمارات واحة للتسامح والتآلف والسلام والاستقرار.

وأكد معاليه على أهمية دور الشباب في مسيرة تنمية المجتمع، وتطبيق مبادئ التسامح والأخوة الإنسانية في كافة ربوعه، منوهاً بأن نجاح دولة الإمارات يكمن في تمكين الشباب وتهيئتهم لتمثيل دولة الإمارات بكل نزاهةٍ وإخلاص – مؤكداً معاليه تطلعه إلى نجاحات شباب الوطن في بناء الشراكات العربية والعالمية، لما فيه مصلحة الجميع.

وجاء تنظيم هذه الحلقة الحوارية التي عقدت بديوان عام الوزارة بأبوظبي ضمن سلسلة خاصة بعنوان “رجال رافقوا مؤسس الدولة”، والتي تتضمن لقاءات مع شخصيات رافقت المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه منذ قيام الاتحاد وكان لها دور قيم في تأسيس الدولة فضلا عما تهدف اليه من نقل الخبرات وتبادل المعرفة، وتوثيق تاريخ تأسيس السياسة الخارجية لدولة الإمارات العربية المتحدة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى