أخبار الوطن

المجلس الاستشاري يشيد برؤية حاكم الشارقة في التوسع بإنشاء الأندية الرياضية والتخصصية

وام / أشاد المجلس الإستشاري لإمارة الشارقة برؤية ونهج صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في التوسع بإنشاء الأندية الرياضية والتخصصية على مستوى الإمارة وما تحققه من نتائج إيجابية في دعم المجتمع لممارسة الرياضة وما يوليه سموه من دعم الأندية لتحقيق دورها في رفع مستوى الشباب رياضياً وتنمية مواهبهم والإرتقاء بالألعاب الرياضية بما يتفق مع القيم الأخلاقية والأهداف الوطنية.

ودعا المجلس الاستشاري من خلال المحاور التي طرحها أعضائه في جلسته العاشرة ضمن أعمال دور الانعقاد العادي الثالث من الفصل التشريعي العاشر التي عقدها أمس الأول بمقره برئاسة سعادة علي ميحد السويدي رئيس المجلس لمناقشة سياسة مجلس الشارقة الرياضي إلى ضرورة إشراك كافة أفراد المجتمع لاسيما الطلبة في الأندية في مختلف فعالياتها وحصصها التدريبية بجانب المطالبة بإنشاء نادي للمغامرات يمكن الهواة من ممارسة رياضاتهم.

حضر الجلسة سعادة عيسى هلال الحزامي رئيس مجلس الشارقة الرياضي و عبدالملك جاني نائب رئيس مجلس الشارقة الرياضي و الدكتور عبدالله عبدالرحمن بن سلطان عضو مجلس الادارة رئيس لجنة الإستشراف الإستراتيجي و عبدالله سلطان الدح عضو مجلس الادارة رئيس لجنة الإستثمار والتسويق الرياضي و عبداللطيف ناصر الفردان عضو مجلس الادارة رئيس لجنة الألعاب الجماعية و نبيل محمد بن عاشور مدير ادارة شؤون الرياضة والتطوير وعبدالله حسين آل علي مدير إدارة الخدمات المساندة.

و أشاد سعادة عيسى هلال الحزامي في كلمته خلال الجلسة بدور المجلس الإستشاري وبحرصه على العناية بالشأن الرياضي موجها الشكر للجنة شؤون التربية والتعليم والثقافة والإعلام والشباب على عنايتها بقطاع الرياضة وزياراتها لأندية الإمارة خلال العام الماضي وحرصها على الإجتماع مع مجلس الشارقة الرياضي .

و قال إن إمارة الشارقة نالت مؤخرا جائزة جديدة وهي “جائزة عاصمة الثقافة الرياضية العربية” التي منحها الإتحاد العربي للثقافة الرياضية ضمن جوائزه لعام 2021 وهي جائزة كما جاء في حيثياتها تكافئ تفوق الشارقة في رعاية وتنظيم العديد من الأنشطة الرياضية والثقافية والبطولات المتخصصة في رياضات المرأة والسعي لتحقيق التنمية المستدامة والإهتمام بحماية التراث والمحافظة على الهوية العربية .

و أوضح أن العمل في المجال الرياضي تتجدد وتتغير أهدافه من آن لآخر وفقا للظروف والمستجدات لذا حرصنا في الفترة الماضية على التكيف مع كافة المتغيرات التي استدعتها تدابير التصدي لفيروس كورونا و لله الحمد نجحنا في الوفاء بتنظيم جميع الأنشطة والفعاليات التي كانت ضمن خطتنا السنوية وعلى سبيل المثال لا الحصر نظمنا في العام الماضي 1648 فعالية رياضية ومجتمعية وثقافية بواقع 137 فعالية شهريا .

و تناولت مداخلات أعضاء المجلس الإستشاري العديد من النقاط ومنها توجه مجلس الشارقة الرياضي في تنمية الموارد المالية و منهجية المجلس في تحديد وصرف موازنات أندية إمارة الشارقة والآلية المتبعة في الرقابة المالية على الاندية واستحداث وحدة في الهيكل الإداري يعنى بهندسة الانشاءات للتأكد من مطابقة المنشآت للمواصفات الأولمبية وخطة لاستكمال إنشاء كافة المرافق والصالات وقاعات التدريب ورصف الطرق الداخلية في الاندية و فكرة إنشاء صندوق لدعم الرياضة تبني منظومة متكاملة و واضحة لإستكشاف ودعم الموهوبين ورعايتهم رعاية شاملة ومتكاملة مع تعزيز منظومة القيم لدى النشء وإيجاد شراكات مع الجهات المختصة بالطفل والشباب تبني منظومة للاحتراف في الألعاب الفردية وتخصيص عقود للاعبين المتميزين من خلال الدعم الحكومي أو الرعايات وإيجاد فرص وظيفية للاعبين وتمكينهم من التفرغ الرياضي مع التنسيق مع الضمان الاجتماعي بشأن المحترفين الذين ليس لهم وظائف حكومية و إنشاء ناد لرياضة المغامرات يستقطب الهواة إلى جانب بتسكين الوظائف في الأندية للمواطنين و شمول منظومة التأمين الصحي لكافة موظفي الأندية تحت مظلة هيئة الشارقة الصحية والاستفادة من لاعبي الجامعات واستقطابهم للأندية و تعيين أمين عام لمجلس الشارقة الرياضي وإنشاء مركز للطب الرياضي على مستوى إمارة الشارقة يقدم كافة الخدمات الوقائية والعلاجية ويعمل على تأهيل اللاعبين بعد الإصابة ومتابعة كافة الرياضيين وفحصهم مع بداية كل موسم رياضي.

كما تضمنت مداخلات الأعضاء تعميم خطة المجلس الرياضي الإستراتيجية على كافة الاندية العامة والتخصصية و إستحداث هيكل تنظيمي للأندية و التساؤل حول دور المجلس في إكتشاف الموهوبين وإستقطاب اللاعبين الموهوبين سواء من المواطنين أو من مواليد الدولة وتدريبهم والمحافظة عليهم في الألعاب الجماعية والفردية وإنشاء قاعدة معلومات خاصة بالرياضيين و مدى جواز الجمع بين مناصب في مجلس الشارقة الرياضي وأندية الامارة و المطالبة بإنشاء أكاديميات رياضية متخصصة وإنشاء مدينة رياضية و دور المجلس الرياضي في تعزيز السياحة من خلال الأنشطة الرياضية ودراسة إنشاء ورشة للصيانة في نادي السيارات القديمة وتزويدها بأحدث الأجهزة والأدوات وتوفير مقر متكامل وميادين لنادي الشارقة للصقارين .

إلى جانب أهمية تعزيز دور نادي الشارقة للهجن من خلال إنشاء مبنى متكامل ومختبر بيطري وتنظيم سوق لبيع وشراء الجمال وتفعيل الميادين الأخرى في الإمارة مثل ميدان البطائح وميدان البحايص و إنشاء منصة رقمية تفاعلية مباشرة تستعرض الأنشطة والفعاليات الرياضية بمختلف أنواعها وإنشاء مجمعات رياضية مصغرة في الأحياء السكنية وتوفير مدربين مؤهلين من المواطنين و الإستفسار عن موعد إطلاق أكاديمية الشارقة للعلوم الرياضية و إنشاء نادي رياضي في منطقة الخروس بالذيد و أهمية دعم رياضة المعاقين من خلال إنشاء مركز متكامل لإعادة تأهيل المعاقين تتوافر فيه الخدمات النفسية والعلاجية كما قدم الأعضاء تساؤلات حول حوكمة المجلس الرياضي و آلية التدقيق والرقابة المالية والإدارية المعتمدة على أعمال الأندية و توطين الوظائف الإدارية وتأهيل المتميزين في المجالات الفنية و تحفيز الاندية على تنويع مصادر دخلها و تنظيم معرض ومؤتمر رياضي سنوي يقام في مركز اكسبو الشارقه في العام المقبل .

و في معرض رده على مداخلات أعضاء المجلس الإستشاري أشار سعادة عيسى هلال الحزامي إلى مواصلة التحديث في مختلف الجوانب الرياضية وتطويرها في ظل الدعم الكبير والإهتمام من قبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في توفير الابنية الرياضية ودعم اللاعبين مؤكدا إستمرارية المجلس في التزامه بنشر الوعي الرياضي والثقافة الرياضية في المجتمع من خلال البرامج الرياضة وبما يحقق التفاعل الإيجابي والفعلي والمشاركة الإيجابية مع عناصر المجتمع وهيئاته، ومؤسساته وأفراده مستعرضا حصاد أندية إمارة الشارقة والخطط الرياضية حيث بلغ إجمالي الميداليات التي حصدتها أندية الإمارة البالغ عددها 17 نادياً 1570 ميدالية بينها 643 ذهبية و469 فضية و 458 برونزية.

وقام نائب رئيس المجلس الرياضي وأعضائه و مدراء الإدارات بتوضيح أعمال المجلس ومواصلتة لمنظومة الأعمال في الإستثمار الرياضي وصناعة اللاعبين الموهوبين والتوسع في الأندية ومتابعة الإنشاءات المختلفة وتحقيق نقلة وطفرة في الشؤون الرياضية وفقط خطط المجلس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى