مال وأعمال

حاكم سينتياغو الأرجنتينية لـ”وام”: الإمارات قدمت للعالم نموذجا ملهما في استضافة إكسبو 2020 دبي

أكد معالي الدكتور جيراردو زامورا حاكم محافظة سينتياغو ديل إستيرو الأرجنتينية أن بلاده ودولة الإمارات ترتبطان بعلاقات استراتيجية راسخة تشهدا تطورا مستمرا في مختلف المجالات لا سيما الاقتصادية والاستثمارية والتجارية.

وقال الدكتور جيراردو زامورا الذي يترأس وفدا تجاريا أرجنتينيا في زيارة رسمية إلى الدولة في حوار مع وكالة أنباء الإمارات “وام” .. إن دولة الإمارات تعد من الدول المهمة على الخارطة الاستثمارية والتجارية العالمية بما تمتلكه من موارد وبيئة أعمال مرنة وموقع جغرافي فريد يجعلها مقصدا مهما للمستثمرين من حول العالم.

وأعرب حاكم محافظة سينتياغو ديل إستيرو عن تطلعات بلاده لتعزيز علاقات التعاون مع دولة الإمارات والوصول إلى شراكة استراتيجية شاملة تتضمن كافة المجالات والقطاعات في ظل تنامي الأنشطة التجارية والاستثمارية بين البلدين الصديقين.

وعبر محافظة سينتياغو ديل إستيرو عن إعجابه الكبير بإمارة أبوظبي لما تمثله من نموذج اقتصادي استثنائي يحتذي به عالميا وما قامت الإمارة بتحقيقه من إنجازات رائدة ومبهرة في مختلف المجالات والقطاعات وما تطمح في الوصول إليه من تقدم وتطور يعزز مكانتها على مستوى العالم.

وأفاد الدكتور جيراردو زامورا بأن زيارة الوفد التجاري الأرجنتيني إلى الإمارات تتزامن مع احتفالات بلاده بيومها الوطني في إكسبو 20230 دبي والذي يمثل مصدر فخر واعتزاز ويجسد عمق العلاقات بين الأرجنتين ودولة الإمارات التي تحظى برعاية من قيادتي البلدين الصديقين.

وأوضح أن دولة الإمارات قدمت للعالم نموذجا ملهما من خلال استضافتها لـ192 دولة من حول العالم وتعزيز التعاون الدولي من أجل مناقشة التحديات العالمية التي تواجه البشرية ووضع الحلول المبتكرة لها بمشاركة الجميع والذي يدشن مرحلة جديدة من التعاون والتضامن الإنساني لتحقيق الاستقرار والازدهار العالمي.

وأشار إلى أن وفد بلاده الذي يزور الدولة حاليا يبحث تعزيز آفاق التعاون بين البلدين من خلال عقد سلسلة من الاجتماعات واللقاءات الاستراتيجية التي من شأنها أن تحدد ملامح التعاون المستقبلي خاصة التجاري والاستثماري.

وأضاف أن الوفد يضم ممثلين عن الجزء الشمالي الأرجنتيني الذي يشكل ثلث مساحة دولة الأرجنتين تقريبا إذ يبلغ عدد سكانه 10 ملايين نسمة ويمتلك قدرات تصديرية وإنتاجية عملاقة تتنوع بين التعدين والهيدروكربونات والأعمال التجارية الزراعية والمنتجات الزراعية والماشية والقطن.

وقال إن محافظة سينتياغو ديل إستيرو تعمل بشكل لوجيستي مع الحكومة الوطنية الفيدرالية كما أن المحافظة تمضي في تأسيس وكالة إنمائية لدعم جميع رواد الأعمال الذين يريدون الانضمام إلى النشاط التجاري في الأرجنتين إضافة إلى المستثمرين الذين يرغبون في الاستثمار في بلادنا لإعطائهم الدعم والاعتمادات اللازمة لذلك اخترنا دولة الإمارات في المقام الأول للاستفادة من الفرص الاستثمارية والتجارية المتاحة والعمل سويا من خلال نموذج استثماري مشترك يعزز مسيرة التنمية المستدامة في البلدين.

المصدر-وكالة أنباء الإمارات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى