الوحدة الرياضي

عبدالله بن سالم القاسمي يلتقي وفد نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس

 أكد سمو الشيخ عبدالله بن سالم بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة حرص امارة الشارقة بقيادة وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة على دعم كافة القطاعات الرياضية وتأهيل كوادرها بأفضل المهارات والخبرات التي تجعل منهم أبطالاً في مجالاتهم الرياضية. 

جاء ذلك خلال لقاء سموه اليوم الثلاثاء في مكتب سمو الحاكم وفد نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس الذي نال شهادة الايزو في الادارة المتكاملة في اعداد وتأهيل جيل رياضي وثقافي وفقا لأفضل القيم الاخلاقية والممارسات العالمية لرياضة الدفاع عن النفس والتي منحته اياها شركة لويدز ريجستر كوالتي أشورانس ليمتد ” LRQA ” التخصصية بحضور ممثلي الشركة في الشرق الأوسط. 

وأشاد سموه بجهود نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس منذ انطلاقه وتحقيق قفزة نوعية على مستوى برامجه وتأهيل لاعبيه بالإضافة إلى تطوير الاجراءات والتعاون مع مختلف الجهات لتوعية المجتمع برياضات الدفاع عن النفس وأهميتها واكتشاف المواهب الرياضية. 

واستمع سموه إلى شرح من قبل باسم عبيد المدير الإقليمي لخدمات التدريب والتطوير في شركة لويدز ريجستر كوالتي أشورانس ليمتد LRQA التخصصية حول أبرز المواصفات التي تنمح من خلالها الشركة شهادة الأيزو.. مثنياً على ما تتميز به مرافق نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس من مواصفات عالمية في السلامة والجودة. 

وقدم سعادة أحمد عبدالرحمن العويس رئيس مجلس ادارة نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس أسمى آيات الشكر والتقدير والتهنئة إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي على دعمه الدائم الذي يثمر الآن بحصول النادي على شهادة الايزو المتكاملة كاول نادي تخصصي في العالم ينالها. 

كما قدم رئيس مجلس ادارة نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة وسمو الشيخ عبدالله بن سالم بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة على دعمهم ومتابعتهم الدائمة التي أسهمت في وصول النادي إلى مستوى متقدم يحصد من خلاله الألقاب والانجازات. 

وتم خلال اللقاء مناقشة أهم الخطط والتطلعات المستقبلية التي سيعمل على تنفيذها النادي في الفترة القادمة ووضع البرامج التي تشمل مختلف فئات المجتمع. 

الشارقة / وام /

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى