الوحدة الرياضي

ركلات الجزاء تطيح بالخرطوم الوطني من الكونفيدرالية 

أطاحت ركلات الجزاء الترجيحية، بفريق الخرطوم الوطني السوداني من الدور التمهيدية لبطولة الكونفيدرالية الأفريقية، وذلك على الرغم من فوزه المثير على مضيفه موتيما بيمبي ممثل الكونغو الديمقراطية، في ملعبه بالعاصمة كينشاسا (2-1) مساء أمس الأول الجمعة بمباراة الإياب.

ورد الخرطوم اعتباره عقب خسارته بملعبه في أم درمان قبل أسبوعين بمباراة الذهاب، وفاز على موتيما  بذات النتيجة في عقر داره، حيث فاجأ الفريق السوداني مضيفه بهدف مبكر عن طريق عمر ترومبيل في الدقيقة 3.

لكن فريق موتيما أدرك التعادل عن طريق مهاجمه فيني بونجونجا في الدقيقة 20.

وقدم الخرطوم الوطني وحارس مرماه مباراة ملحمية في الشوط الثاني، تألق فيها الحارس عادل حسب الرسول بشكل كبير.

وأضاف صانع الألعاب الدولي الجنوب دومينيك أوبوي هدفًا رائعًا في الدقيقة 54، لتصبح النتيجة حسب مجموع المباراتين (3-3)، وحافظ على فوزه على حتى نهاية المباراة.

وخسر الفريق السوداني بركلات الترجيح، بنتيجة (3-1)، حيث تصدى عادل حسب الرسول لركلة واحدة لأصحاب الأرض، الذين أحرز بعد ذلك 3 ركلات بنجاح.

بينما أضاع كل من وجدي ومحمد المصطفى ومصطفى كرشوم ركلات للفريق السوداني، في وقت كان دومينيك هو الوحيد الذي نجح بتسجيل ركلة واحدة للخرطوم.

وبعد نهاية المباراة أجهش لاعبو الخرطوم الوطني بالبكاء الشديد تأثرًا بضياع فرصة التأهل التي كانت قريبة للغاية بعودة تاريخية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى