page contents
الوحدة الرياضي

جوارديولا يتطلع للاقتراب من رقم أنشيلوتي أمام دينامو زغرب

يستقبل مانشستر سيتي الإنجليزي نظيره دينامو زغرب الكرواتي، أمس الثلاثاء، ضمن مباريات الجولة الثانية من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وتعد مباراة اليوم هي أول مواجهة بين مانشستر سيتي ودينامو زغرب في المسابقات الأوروبية، وأول لقاء للسيتي أمام أي خصم كرواتي.

وسبق وأن واجه بيب جوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، فريق دينامو زغرب مرتين من قبل، وذلك عندما كان مدربًا لبايرن ميونخ، حيث تغلب على الفريق الكرواتي بنتيجتي 5-0 و2-0 في دور المجموعات من مسابقة دوري أبطال أوروبا موسم 2015- 2016.

وحقق مانشستر سيتي الفوز في آخر 4 مباريات خاضها على ملعبه بدوري أبطال أوروبا، ولم يسبق وأن حقق السيتي 5 انتصارات متتالية على ملعبه في دوري الأبطال من قبل.

ولم يخسر مانشستر سيتي على ملعبه في دوري أبطال أوروبا سوى مرة واحدة فقط، في آخر 11 مباراة خاضها الفريق في دور المجموعات، محقًا الانتصار في 9 لقاءات والتعادل في لقاء وحيد.

وتغلب مانشستر سيتي في الجولة الأولى على شاختار دونيتسك بثلاثية نظيفة، وهو الانتصار رقم 30 في مسيرة بيب جوارديولا التدريبية في دوري أبطال أوروبا الذي يحققه بثلاثة أهداف أو أكثر، ولا يتفوق عليه في تلك القائمة سوى كارلو أنشيلوتي بـ32 انتصارا.

وسجل جابريل جيسوس في مباراة شاختار الماضية هدفه التاسع في دوري أبطال أوروبا، وفي حال نجح في التسجيل في مباراة اليوم، فسيصبح أصغر برازيلي (22 عامًا و181 يومًا) يسجل 10 أهداف في دوري الأبطال، وأصغر لاعب من أمريكا الجنوبية يصل إلى هذا الرقم منذ ليونيل ميسي (21 عامًا و99 يومً) في شهر أكتوبر/ تشرين الأول من عام 2008.

وساهم النجم الجزائري رياض محرز في تسجيل 7 أهداف في 7 مباريات خاضها مع مانشستر سيتي في دوري أبطال أوروبا، وذلك من خلال تسجيل هدفين وصناعة 5 آخرين، ومن بينهم تسجيل هدف وصناعة آخر في مباراة شاختار الماضية.

من جانبه لم يحقق دينامو زغرب أي انتصار من قبل على الملاعب الإنجليزية في كل المسابقات الأوروبية، حيث خسر 5 مباريات وتعادل في مواجهتين.

ولم يحقق زغرب أي انتصار في آخر 15 مباراة خاضها خارج ميدانه في دوري أبطال أوروبا، بالتعادل في مباراتين والخسارة في 13.

كما خسر الفريق الكرواتي في آخر 12 مباراة خارج أرضه على التوالي، ولم يسبق وأن خسر أي فريق 13 مباراة متتالية خارج ميدانه في دوري الأبطال من قبل.

وأنهى زغرب سلسلة من 11 هزيمة متتالية في دوري الأبطال، بالفوز على أتلانتا في الجولة الأولى، وسبق وأن حقق الفريق الكرواتي فوزين متتاليين في المسابقة مرة واحدة من قبل، وكان ذلك في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 1998.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى