الوحدة الرياضي

بطولة الفجيرة الدولية لمحترفي الجوجيتسو تنطلق اليوم 

 تنطلق اليوم منافسات النسخة السادسة من بطولة الفجيرة الدولية لمحترفي الجوجيتسو في مجمع الشيخ زايد الرياضي، برعاية كريمة من سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة. وتحظى البطولة بإقبال لافت من اللاعبين المحترفين المتوافدين من 54 دولة بعمر 16 عاماً فما فوق للمنافسة ضمن فئات الناشئين والكبار والأستاذة.

وتشهد البطولة منافسات الناشئين من الجنسين والتي ستتوزع على حزامي الأبيض والأزرق، بينما ستتوزع منافسات الكبار والأساتذة  على خمسة أحزمة، هي الأبيض، والأزرق، والبنفسجي، والبني، والأسود. وسيقوم على تحكيمها مجموعة من الحكام المتميزين على الساحة المحلية والدولية. 

وتعد بطولة الفجيرة الدولية لمحترفي الجوجيتسو من البطولات المهمة ضمن أجندة الموسم الرياضي 2019-2020 إذ تشكل انطلاقة سلسلة البطولات الدولية لفئة المحترفين، والتي تستقطب نخبة من اللاعبين المحليين والدوليين الراغبين في تعزيز خبراتهم وإمكاناتهم استعداداً لخوض غمار البطولات العالمية القادمة بالإضافة الى تجميع النقاط التي تؤهلهم للارتقاء  بالتصنيف السنوي العالمي وفق النظام المعتمد لدى اتحاد الإمارات للجوجيتسو.

وانطلاقا من أهمية البطولة ومكانتها، خضع اللاعبون المشاركون إلى تدريبات مكثفة في سبيل حصد الميداليات الملونة، حيث تساهم البطولة في  صقل مهاراتهم وإكسابهم المزيد من الخبرة والاحتكاك، التي تؤهلهم لخوض أي بطولة بثقة وقدرات فائقة.  

وعبر البطران عن شكره وتقديره نيابة عن أسرة اتحاد الجوجيتسو لسمو ولي عهد الفجيرة الذي يوفر كل الدعم والرعاية لقطاع الرياضة، بما ساهم في أن يكون نادي الفجيرة للفنون القتالية محطة مهمة في اللعبة. 

وأكد يوسف عبدالله البطران عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو أن بطولة الفجيرة الدولية توفر أجواء مثالية لإعداد جيل من الأبطال القادرين على ترسيخ مكانة الدولة على الساحة العالمية للجوجيتسو. ولعل من أهم مميزاتها هو استقطابها لعدد من نجوم اللعبة المحترفين من شتى أنحاء العالم. 

وأضاف البطران أن بطولة الفجيرة تحتل مكانة بارزة في أجندة الموسم الرياضي الحالي، وأن تنظيمها يعكس أهداف الاتحاد ورؤيته في نشر هذه الرياضة بجميع إمارات الدولة، وبناء قاعدة مميزة من اللاعبين المحترفين الساعين إلى التميز والوصول إلى العالمية من أوسع الأبواب.   

وسوف تحتفل البطولة بعودة هزاع المنصوري أول رائد فضاء إماراتي من رحلته الفضائية إلى الأرض، كما احتفل الاتحاد بوصوله إلى المحطة الدولية خلال بطولة التسامح للجوجيتسو الأخيرة الأسبوع الماضي، حيث .يمثل المنصوري نموذجا ملهما لشباب الوطن، وتعد رحلته إلى الفضاء مصدر فخر واعتزاز لا محدود.  

 

18 حكما يشاركون في البطولة 

 

أشادت البرازيلية روزاليندا فيريرا منسق لجنة الحكام في البطولة  بالتطور الرائع الذي تشهده رياضة الجوجيتسو في دولة الإمارات، والبطولات العالمية التي يجري تنظيمها تحت مظلة الاتحاد. ولفتت روزاليندا إلى أهمية بطولة الفجيرة الدولية لمحترفي الجوجيتسو واحتضانها لنخبة من اللاعبين المحليين والعالميين، منوهة بأنه تم تعيين 18 حكما لإدارة النزالات بمعدل حكمين لكل نزال. أما فيما يتعلق بالنزالات الختامية على المراكز الثلاثة الأولى فسيتم تعيين 3 حكام لكل نزال. 

 

البطولة تستقطب نخبة من اللاعبين العالميين

يشارك كل من اللاعب البرازيلي إيجور سوزا من فريق A.F.N.T، حامل للحزام الأسود وينافس في فئة 85 كجم، واللاعبة البرازيلية أنا كارولينا أديسون صاحبة الحزام الأسود وتمثل نادي بالمز الرياضية، حيث تنافس في فئة الأساتذة وزن 55 كجم. 

وحول هذه المشاركة قال إيجور سوزا، يشرفني أن أتواجد في بطولة الفجيرة الدولية لمحترفي الجوجيتسو، إحدى البطولات المهمة التي أصبحت ترتبط ارتباطا وثيقا بتطور الرياضة على صعيد دولة الإمارات. وتساهم البطولة في تعزيز الاحتكاك مع لاعبين ذي مستويات مختلفة فضلا عن كونها محطة أساسية في رفع تصنيف اللاعبين. 

الفجيرة،الوحدة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى