أخبار الوطن

الطاير: استثمارات حكومة دبي في البنية التحتية للطرق والمواصلات وفرت 169 مليار درهم

دبي – وام / كشف سعادة مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات أن استثمارات حكومة دبي في البنية التحتية للطرق والمواصلات التي تقدر بنحو 100 مليار درهم ساهمت في توفير 169 مليار درهم بين عامي 2006 و2018 كعائد اقتصادي مثل تقليل الوقت والوقود المهدرين في الازدحامات المرورية فيما يتوقع أن تصل نسبة المنافع إلى التكاليف بالنسبة لمترو دبي قرابة 2.5 بنهاية عام 2020 و4.3 بنهاية عام 2030 وذلك وفقاً لدراسة فنية أجرتها احدى الجامعات البريطانية.

جاء ذلك خلال مشاركته في الجلسة الرئيسة للمؤتمر الدولي للطرق 2019 في أبو ظبي بحضور عدد من المسؤولين من الهيئات والمؤسسات من داخل الدولة وخارجيها.

  • الطاير: استثمارات حكومة دبي في البنية التحتية للطرق والمواصلات وفرت 169 مليار درهم

وقدم الطاير عرضاً عن عناصر التميز في إدارة مشاريع البنية التحتية التي تعد أحد أهم محاور التنمية الشاملة والمحرك الرئيس للاقتصاد حيث استثمرت دولة الإمارات العربية المتحدة مليارات الدراهم لتطوير البنية التحتية وباتت اليوم تحتل مراكز متقدمة في مجال جودة البنية التحتية وحققت المركز الأول فـي جودة الطرق عالمياً خلال الفترة من 2013-2017 وهو ما عزز من تنافسية الإمارات في استضافة الفعاليات العالمية مثل معرض إكسبو 2020 مشيراً إلى أن تطور منظومة النقل الجماعي في إمارة دبي ساهم في زيادة نسبة مستخدمي وسائل النقل الجماعي من 6% في 2006 إلى 17.5% في 2018 فيما ساهم تطوير شبكة الطرق وبرامج التوعية في خفض معدل وفيات الطرق من 21.9 حالة وفاة لكل 100 ألف من السكان عام 2006 إلـى 2.4 حالة وفاة لكل 100 ألف من السكان عام 2018 بنسبة انخفاض 89%.

وأوضح الطاير أن جميع مشاريع هيئة الطرق والمواصلات في دبي تنطلق من رؤية واضحة لقطاع البنى التحتية بناءً على خطة دبي 2021 وتشهد متابعة مستمرة من القيادة على أعلى المستويات لسير المشاريع على الأرض وأن الهيئة تستفيد من مختلف مصادر التمويل بما في ذلك تمويلات القطاع الخاص كما أنها تعتمد معايير الشفافية وتستشرف المستقبل في مجال النقل بالتزامن مع توظيف التقنيات الحديثة .

وناقش الطاير أهم الدروس المستفادة من مشروعين كبيرين نفذتهما الهيئة في الفترة الماضية وهما مترو دبي وقناة دبي المائية ولخص الدروس في مشروع مترو دبي في خمس نقاط هي توضيح مسؤوليات الأطراف العاملة كافة في المشروع ووجود فريق فني داخلي مؤهل وإشراك المشغل من بداية مرحلة التصميم وتعيين مدقق السلامة مع بداية تنفيذ المشروع وإعداد برنامج زمني متكامل لكافة أعمال المشروع فيما لخص الدروس المستفادة من مشروع قناة دبي المائية في ثلاثة عناصر هي تطبيق الهندسة القيمية حيث ساهم تطبيقها في توفير ما يقارب مليار درهم من تكلفة المشروع والشراكة مع القطاع الخاص لتخفيف العبء على موازنة الحكومة ومراعاة الجوانب البيئية في المشاريع حيث تم رفع جودة المياه في الخور بنسبة 33% نتيجة مشروع قناة دبي المائية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى