أخبار الوطن

الروح الإيجابية تختتم فعاليات “صيفنا مرح وسعادة”

دبي – الوحدة: 

اختتمت مبادرة الروح الإيجابية بشرطة دبي، فعاليات “صيفنا مرح وسعادة” في موسمها الثاني، والتي نظمتها المبادرة بالتعاون مع مجالس الموارد البشرية والسعادة والإيجابية وأصحاب الهمم، في خيمة السعادة، بهدف تعزيز جهود المبادرة الرامية للارتقاء بجودة الحياة، وترسيخ روح الانسجام الاجتماعي، وتوفير حياة سعيدة في الأحياء السكنية مع الالتزام التام بالإجراءات الاحترازية.

وأعرب سعادة العميد خالد شهيل، مدير الإدارة العامة لإسعاد المجتمع، رئيس لجنة مبادرة الروح الإيجابية، عن سعادته بنتائج فعاليات “صيفنا مرح وسعادة”، واستقطابها لقرابة 700 شخص من الطلبة وأولياء الأمور على مدار أسبوعي الفعاليات، الذين توافدوا للمشاركة بمختلف الدورا ت والورش المصاحبة، مؤكداً أن مبادرة الروح الإيجابية، مستمرة في تعزيز جهودها في المجتمع، حرصا على تحقيق أهدافها في تنمية الوعي الأمني والمجتمعي، إلى جانب التوعية بخدمات شرطة دبي المرورية والجنائية، وترسيخ قنوات التواصل بين الأفراد والشرطة.

وأكد العميد خالد شهيل، أن مبادرة الروح الإيجابية التي انطلقت بتوجيهات من معالي الفريق عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، تواكب أهداف القيادة الرشيدة في تعزيز شعور الأفراد بالأمان والسعادة، ويستدل على ذلك بالإقبال المتزايد والمستمر للمشاركة في فعاليات وأنشطة المبادرة على مدار السنة، سواء كانت توعوية أو مجتمعية أو رياضية، موجهاً شكره إلى كافة الشركاء الداخليين والخارجيين، والذين كان لهم دور كبير في إنجاح الفعاليات.

وشهد الحفل الختامي، المقدم سعيد علي الكتبي، مدير مخفر شرطة لهباب بالوكالة، والنقيب عوض مبارك، والسيدة فاطمة بوحجير، منسقي المبادرة، والرقيب أول خالد ضيف الله، مقدم الفقرات والبرامج وممثلين عن المجالس، وشخصية “الشرطي منصور” في إدارة التوعية الأمنية. وكرم المقدم خلال الحفل الشركاء الداخليين والخارجيين، والفائزين في المسابقات الترفيهية التي نظمتها المبادرة.

من جانبها، أوضحت السيدة فاطمة بوحجير، منسقة المبادرة، أن فعاليات “صيفنا مرح وسعادة”، تضمنت دورة لتعليم لغة الإشارة، استفادة منها 110 طالب وطالبة، وورشة في السلامة المرورية، استفاد منها 120 طالب وطالبة، وورشة للتوعية من التنمر وسبل مواجهته استفاد منها 130 طالب وطالبة، وعروض للكلاب البوليسية وخدماتها ومهامها الشرطية، واستفاد منها 145 من الطلبة وأولياء الأمور، ومحاضرة 901، واستفاد من 210 أشخاص، وورشة للتوعية بإطفاء الحريق المنزلي، واستفاد منها 35 من الأمهات، وورشة في التطوع، استفاد منها 200 شخص، وعروض لليزر، استفاد منها 145 من الطلبة وأولياء الأمور، إلى جانب احتفالهم مع الأهالي بعيد الأضحى المبارك، والعديد من الورش والمحاضرات الأخرى التي لاقت إقبالا من الفئات العمرية المختلفة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

8 + أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى