page contents
أخبار الوطن

7400 طالب وطالبة يستفيدون من برنامج “أدنوك” في مجال تعليم الـ”STEM”

أبوظبي – وام/ بلغ عدد المستفيدين من برنامج “أدنوك” للمسؤولية المجتمعية بمجال التعليم لاسيما برنامج تدريس العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات STEM” ” سبعة آلاف و 400 طالب وطالبة وذلك منذ إطلاق البرنامج في عام 2017 بينما وصل عدد المعلمين المشاركين في البرامج 958 معلم ومعلمة.

وقالت ريم البوعينين، مدير المسؤولية المجتمعية في أدنوك لوكالة أنباء الإمارات “وام”: تركز أدنوك على إحداث تأثير اجتماعي إيجابي مستدام من خلال تنفيذ برامج ومبادرات تدعم برنامج الدولة للمسرعات التنموية “غدا 2021” وأهداف مئوية الإمارات 2071.7400 طالب وطالبة يستفيدون من برنامج "أدنوك" في مجال تعليم الـ"STEM"

وأضافت ريم البوعينين أن أدنوك تقوم من خلال أنشطتها التي تركز على تطوير تدريس العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات”STEM” بتأهيل الجيل المقبل من العلماء والمخترعين والمهندسين وعلماء الرياضيات وتزويده بالمهارات والمعارف اللازمة ليصبح العجلة الدافعة للنمو والازدهار ويسهم في تعزيز جهود الدولة لبناء اقتصاد تنافسي مستدام قائم على المعرفة والابتكار.7400 طالب وطالبة يستفيدون من برنامج "أدنوك" في مجال تعليم الـ"STEM"

وأشارت إلى أن الهدف من البرنامج هو رفع مستوى التحصيل العلمي وتطوير مهارات وقدرات أبناء الإمارات بما يضمن استقطابهم وتوظيفهم في الوظائف المستقبلية.

وأشادت بجهود كل من وزارة التربية والتعليم و”ليغو” و”كومون” و”برنامج المبرمج الإماراتي “في إنجاح البرنامج الذي يهدف إلى تطوير وتسريع وتيرة تدريس العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات في مدارس الدولة.

وتابعت نسعى من خلال هذه المبادرات والبرامج التعليمية المبتكرة أن يواصل أطفال الإمارات مسيرة الإنجازات والنجاحات التي حققها الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ” طيب الله ثراه” لتعزيز مكانة الدولة الرائدة في مقدمة الدول المتطورة.

ويمكن برنامج “ليغو للتعليم” الطلاب من استخدام الأدوات الرقمية وتعلم البرمجة لحل المشكلات بشكل خلاق في بيئة تشجع العمل مع الآخرين وتثري التفكير النقدي البناء، إذ تتميز الأشكال البنائية بمجسمات إلكترونية ومحركات ميكانيكية صغيرة تسمح لنماذج “ليغو” بالحركة وتجنب العوائق.

وبموجب الاتفاقية ما بين أدنوك وليغو للتعليم تم إنشاء 9 “مختبرات ليغو للابتكار” في مجموعة من المدارس في إمارة أبوظبي بما فيها مدارس أدنوك والتي يستفيد منها الطلاب من المراحل الابتدائية حتى الثانوية وتتضمن الشراكة برامج لتدريب وتطوير المعلمين إضافة إلى إمكانية الوصول إلى مجتمعات التعاون الإلكترونية العالمية التابعة لـ “ليغو للتعليم”.

“من المتوقع زيادة فرص العمل في الوظائف ذات الصلة بالعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات حول العالم بنسبة 12.5 بالمائة بحلول عام 2024” وفقا لـ Market Research Engine.

  • 7400 طالب وطالبة يستفيدون من برنامج "أدنوك" في مجال تعليم الـ"STEM"

وفي ذات السياق – يعد برنامج “كومون” من الأساليب الرائدة في اليابان حيث يقوم بإرشاد وتوجيه تدريس مادة الرياضيات وغيرها من التخصصات الأخرى للطلاب من مرحلة الروضة إلى الثانوية..و يساعد أسلوب البرنامج الطلاب على بناء عادات دراسية منتظمة والتركيز والفهم العميق للمواضيع الأساسية، حيث يضع المعلمون خطط تعلم فردية لكل طالب تتناسب مع التقدم المحرز من قبل الطالب مع ضمان قيام الطالب بالدراسة عند مستوى يحفزهم ويدفعهم للتحصيل المستمر.

وتهدف مبادرة “المبرمج الإماراتي” أحد مبادرات صندوق الوطن إلى تعليم الأطفال الإماراتيين الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و14 عاما أساسيات البرمجة بطريقة ممتعة وتفاعلية.. وبموجب اتفاقية الشراكة مع أدنوك تم توسيع المناطق التي يستهدفها برنامج “المبرمج الإماراتي” لتشمل منطقة الظفرة في أبوظبي.

وتتماشى استراتيجية أدنوك للمسؤولية المجتمعية لاسيما في برنامج تدريس العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات “STEM” مع رؤية القيادة وتطلعاتها الرامية إلى بناء نظام تعليمي يعتمد على العلوم الحديثة لتمكين الشباب بما يضمن تأهيلهم وإعدادهم لتلبية الاحتياجات المستقبلية لكافة قطاعات الأعمال في الإمارات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى