أخبار عربية ودولية

أكثر من 150 يوماً على إضراب معتقل فلسطيني عن الطعام لدى إسرائيل وتحذيرات من وفاته

رام الله-(د ب أ):
حذر نادي الأسير الفلسطيني اليوم الخميس، من مواجهة معتقل فلسطيني لدى إسرائيل مضرب عن الطعام منذ 151 يوما خطر الوفاة المفاجئة.

وقال نادي الأسير ، في بيان صحفي،إن المعتقل خليل عواودة يعاني من وضع صحي حرج ومعرض للوفاة المفاجئة، فيما لا تزال السلطات الإسرائيلية تحتجزه في سجن “الرملة”.

وذكر البيان أنه عقدت للمعتقل عواودة أمس جلسة في محكمة “عوفر” العسكرية، وهي استكمال للمداولات في قضيته على أن يتم اليوم السماح لمحاميته، وطبيب بزيارته في السجن.

وبحسب البيان ، فإنه حتى اليوم لم تصدر المحكمة قرارا بشأن الاستئناف المقدم ضد قرار تثبيت اعتقاله الإداري للمعتقل عواودة /40 عاما/ والذي ينحدر من الخليل جنوب الضفة الغربية.

وكانت حركة الجهاد الإسلامي اشترطت الإفراج عن عواودة لإعلان اتفاق وقف إطلاق النار في موجة التوتر الأخيرة مع إسرائيل في قطاع غزة، وأعلنت تلقيها ضمانات مصرية بذلك.

وأضرب عواودة عن الطعام احتجاجا على اعتقاله الإداري الذي تستخدمه السلطات الإسرائيلية بالاحتجاز المفتوح من دون محاكمة بدعوى وجود ملفات سرية.

وتعتقل إسرائيل زهاء أربعة آلاف أسير فلسطيني بينهم أكثر من 600 على بند الاعتقال الإداري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة عشر − سبعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى