الوحدة الرياضي

البحري يعترف والكواية ينفذ وهدف غير أخلاقي

جبلة والوثبة في صدارة الدوري السوري الممتاز

سورية ـ عمار شربعي
ـ أستؤنف الدوري السوري لكرة القدم بعد توقف تماشياً مع أيام الفيفا وشهدت الجولة الثالثة التي إنطلفت مبارياتها يوم الجمعة تسجيل 11 هدفاً واحتفظ فريقا جبلة والوثبة بصدارة الترتيب بعد نيلهما العلامة التامة في المباريات الثلاث يليهما أهلي حلب ب7 نقاط والذي نجح في حصد نقاط اللقاء الذي جمعه والوحدة في دمشق وبهدفين لهدف إنتهى اللقاء الذي شهد أحداثاً دراماتيكة بعد متابعة لاعب الأهلي كامل كواية للكرة الذي وصلته من زميله بطريقة اعتبرها البعض بعيدة كل البعد عن الأخلاق الرياضية عقب قيام أحد لاعبي الوحدة بإخراج الكرة خارج حدود الملعب لسقوط أحد لاعبي الأهلي أرضاً ولكن الكواية لم يعيد الكرة للفريق الخصم بل سجل من خلالها هدف التعادل بعد نجاح محمد معتوق في تسجيل هدف الوحدة الوحيد والغريب في الأمر قيام حكم اللقاء الدولي فراس الطويل بطرد الكواية الذي تعرض للضرب المباشر بعد الهدف من حارس الوحدة في ظاهرة غريبة لم يجد لها أي مبرر خبراء التحكيم مع العلم أن الحارس لم يتلق أي إنذار أوطرد لينجح بعدها الأهلي بتسجيل هدف الفوز في تفاصيل الشوط الثاني بواسطة أحمد الأشقر
وفي حمص تعرض الكرامة لخسارة من الفتوة وبهدفين نظيفين وقع عليهما صبحي شوفان وعلاء الدالي بينما نجح الوثبة الحمصي في مواصلة نتائجه الإيجابية وفاز على حطين اللاذقي بهدفين نظيفين بواسطة أنس بوطة ومحمدقلفاط وفي جبلة نجح فريقها بالإحتفاظ بالصدارة بفارق الأهداف عن الوثبة وفاز على الجزيرة الحسكاوي بهدفين دون رد بأقدام محمود البحر وشعيب العلي بينما تعثر الطليعة في حماه بين جماهيره في الإحتفاظ بهدفه الذي سجله خالد دينار في مرمى المجد الدمشقي والذي أدرك التعادل مع الدقائق الأخيرة بواسطة إياد عويد وتسارعت ردود الأفعال من جماهير الطليعة بمطالبتها بإقالة الكادر الفني للفريق الذي يقوده الكابتن فراس قاشوش والمصادر المؤكدة تشير بأن إدارة النادي تنوي إحداث تغيير في كادر الفريق في غضون ساعات قادمة ومن المرجح أن يقود الفريق مساعد المدرب أيمن الخالد في اللقاء القادم أمام الجزيرة في دمشق الأرض الإفتراضية للأخير ريثما يتم التواصل مع مدرب جديد للفريق
واختتمت الجولة يوم السبت في دمشق بلقاء جمع الجيش وتشرين اللاذقي وانتهى سلبياٌ بالأداء والنتيجة وفي هذا اللقاء حصل تشرين على نقطته الوحيدة وله لقاء مؤجل أمام الفتوة بينما حصل أيضاً فريقا الطليعة والمجد على نقطة واحدة في ثلاث مباريات ويبقى الجزيرة هو الفريق الوحيد الذي لايمتلك أية نقطة حتى الآن

البحري يعترف والكواية ينفذ

ـ بعد نهاية لقاء الوحدة وأهلي حلب في الدوري السوري في مرحلته الثالثة وماشهده اللقاء من حالة غريبة تمثلت بتسجيل أهلي حلب هدف التعادل في مرمى الوحدة بعد قيام اللاعب كامل كواية بمتابعة اللعب والتسجيل من كرة استقبلها من زميله ولم يعيدها للاعبي الوحدة الذين دفعوا الكرة لخارج المستطيل لسقوط أحد لاعبي الأهلي ولكن السؤال الذي يطرح نفسه لمادا تصرف اللاعب بهذا الشكل. طبعاً الإجابة كانت حاضرة عند مدرب الفريق ماهر بحري الذي أكد في المؤتمر الصحفي بعد نهاية اللقاء بأنه هو من طلب من اللاعب متابعة الكرة والتسجيل وبرر ذلك بقوله أن لاعبي الوحدة تعمدوا السقوط المتكرر وتمرير الوقت بعد تسجيلهم في مرمانا وتصرفنا كان طبيعياً تماشياً مع طبيعة اللعب التي اعتمدها الوحداويون
وقد تباينت ردود الأفعال من جماهير الكرة السورية بين معارض لهذا الهدف وهم الغالبية واعتبرته سقوط للأخلاق الرياضية…

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 + ثمانية =

زر الذهاب إلى الأعلى