أخبار رئيسية

سلطان القاسمي يفتتح المبنى الرئيس لمدينة الشارقة للإعلام

الشارقة  –  وام / افتتح صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ، وبحضور سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة وسمو الشيخ عبدالله بن سالم بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة، اليوم المبنى الرئيس لمدينة الشارقة للإعلام ” شمس” والذي يقع في طوي المسند بمدينة الشارقة.

وكان في استقبال سموه لدى وصوله كل من الشيخ محمد بن سعود القاسمي رئيس دائرة المالية المركزية، والشيخ خالد بن عبدالله القاسمي رئيس دائرة الموانئ البحرية والجمارك، والشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام، والشيخ خالد بن عصام القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني، والشيخ فيصل بن سعود القاسمي مدير هيئة مطار الشارقة الدولي، والشيخة جواهر بنت عبدالله القاسمي مديرة مؤسسة “فن”، واللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، وسعادة المهندس خليفة مصبح الطنيجي رئيس دائرة الإسكان، وسعادة هنا سيف السويدي رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية، وسعادة عبد الله علي المحيان رئيس هيئة الشارقة الصحية، وسعادة علي سالم المدفع رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي، وسعادة خالد جاسم المدفع رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، وسعادة المهندس علي بن شاهين السويدي رئيس دائرة الأشغال العامة، وسعادة محمد عبيد الزعابي رئيس دائرة التشريفات والضيافة، والدكتور المهندس راشد عبيد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة، وسعادة سالم يوسف القصير رئيس هيئة تطوير معايير العمل وعدد من مدراء المؤسسات والهيئات المحلية والإعلامية في الدولة.

وبعد إزاحة الستار عن اللوحة الجدارية، تجول صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي والحضور، في أروقة المبنى الجديد، واستمع سموه لشرح حول الخدمات التي توفرها مدينة الشارقة للإعلام “شمس” التي تشمل قطاعات عدة وهي: شركات إعلامية، ورصد إعلامي، ومحتوى رقمي، وبث إذاعي وتلفزيوني، وتصوير، وإنتاج سينمائي، وتجارة إلكترونية، وأنشطة الفنون، بالإضافة إلى مركز الأعمال الذي يضم مكاتب تخدم الشركات المسجلة في “شمس”.

وتوقف صاحب السمو حاكم الشارقة في الساحة الرئيسية للمبنى عند الشاشة المخصصة للعرض التقديمي الذي تضمن استعراض فيديو عن مدينة الشارقة للإعلام “شمس” ومشاريعها ومبادراتها منذ تأسيسها، والتي تتماشى مع رؤيتها في أن تصبح مركزا عالميا للإعلام والإبداع في المنطقة، من خلال دعم ريادة الأعمال، الإبداعية والابتكارية، وتشجيع بيئة العمل كي تكون ملهمة وجاذبة لأصحاب المواهب ورواد الأعمال من داخل دولة الإمارات وخارجها.

واطلع صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، على منصة التجربة الفنية الإماراتية، المبادرة التي أطلقتها “شمس” لتنمية صناعة الأفلام السينمائية المحلية وإرساء بنية تحتية مستدامة من الكادر المحلي في الإمارات لتدريب المواهب وتحويلها من موهبة وشغف إلى مهنة دائمة.

بعد ذلك تابع صاحب السمو حاكم الشارقة فيلما يتناول التطور الحالي والمستقبلي لـ “شمس” كمنطقة حرة تستقطب مختلف العاملين في القطاعات الإعلامية والإبداعية، إلى جانب تسليط الضوء على نشاطاتها ومشاريعها ومن أبرزها منصة الألعاب الإلكترونية، والتجربة الفنية الإماراتية، والذراع العقارية لـ “شمس”، وغيرها من المبادرات الرامية إلى دعم الشباب الإماراتي الموهوب والمبدع، وتمكين الاقتصاد الإماراتي.

وشيد المبنى على مساحة مخصصة قدرها مليون متر مربع، وروعي في تصميمه توفير بيئة عمل مناسبة من خلال مبنى متكامل مزود بأحدث التقنيات الحديثة في قطاع الإعلام والاتصال.

وقال سعادة الدكتور خالد عمر المدفع رئيس مدينة الشارقة للإعلام ” شمس” – في كلمة له – إن تدشين هذا المبنى يأتي بالتزامن مع احتفالات شارقتنا الباسمة بلقب “العاصمة العالمية للكتاب” لعام 2019، اللقب الثقافي الأرفع عالميا، الذي توجت به الإمارة من قبل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”، تأكيدا على دور الإمارة في تعزيز أهمية الكتاب، وإبراز دوره في جميع المجالات والقطاعات، من العلوم والفنون إلى المعارف والإعلام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى