صحة وتغذية

دائرة الصحة في أبوظبي توقع اتفاقيات تعاون مع سبع مؤسسات رعاية صحية أمريكية

 

أبوظبي – وام / وقعت دائرة الصحة في أبوظبي اتفاقيات تعاون مع سبع مؤسسات رعاية صحية رائدة في الولايات المتحدة الأميركية بهدف تفعيل العلاقة التي تجمع الطرفين للارتقاء بتجربة المرضى الإماراتيين الموفدين إليها وضمان جودة الخدمات الصحية المقدمة لهم، بالإضافة إلى تعزيز فرص تبادل الخبرات والمعارف في المجال الصحي.

وجاء توقيع هذه الاتفاقيات ضمن الزيارة الرسمية التي يقومها بها سعادة محمد حمد الهاملي، وكيل دائرة الصحة في أبوظبي حاليا إلى الولايات المتحدة الأمريكية بهدف الاطلاع على آخر المستجدات والتحسينات الهادفة إلى تعزيز منظومة العلاج في الخارج والتعاون المشترك بين الدائرة ومؤسسات الرعاية الصحية الأمريكية.

وشملت الاتفاقيات ” مستشفى جورج تاون مد ستار، ومركز مونتفيوري الطبي، ومستشفى نيشن وايد للأطفال، ومستشفى سيدار سيناي، ومعهد بال اورثوبدك للعظام والعمود الفقري، ومستشفى جامعة كاليفورنيا – لوس أنجلوس، ومستشفى جامعة بنسلفانيا”.

وفي هذا الصدد، أكد الهاملي أن الارتقاء بتجربة المرضى الموفدين للعلاج في الخارج وضمان حصولهم على جودة الرعاية الصحية هو هدف رئيسي تسعى دائرة الصحة أبوظبي على الدوام لتحقيقه، وفي ظل الجهود المبذولة لتحقيق هذا الهدف، تسعى الدائرة لعقد شراكات وبحث التعاون المشترك مع مزودي الرعاية الصحية خارج الدولة، معربا عن سعادته بتوقيع الاتفاقيات مع مزودي الرعاية الصحية في الولايات المتحدة الأمريكية التي ستعمل على ضمان توفير رحلة علاجية آمنة وفعالة للمرضى الموفدين من أبوظبي.

وقال الهاملي.. ” تحرص الدائرة على أن ترافق المريض خطوة بخطوة في رحلته للعلاج في الخارج، حيث عملت الدائرة على تشغيل مركز العمليات الذي تقوم من خلاله بالتنسيق مع المباشر مع المستشفيات ومتابعة المرضى على مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع حتى يعودوا سالمين إلى أرض الوطن”.

وبموجب هذه الاتفاقيات ستعمل الدائرة من خلال مركز العمليات على التأكد من حصول المرضى على الرعاية الصحية بجودة وكفاءة عاليتين.

وتتيح الاتفاقيات الموقعة فرص تبادل الخبرات وتعزيز كفاءة العاملين في القطاع الصحي في الإمارة من خلال تمكين برنامج الطبيب الزائر والتواصل الدائم مع المستشفيات داخل الإمارة.

وام/خاتون النويس/عبدالناصر منعم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى