أخبار عربية ودولية

مصر : نتمنى أن يؤدي اجتماع واشنطن بشأن سد النهضة الأثيوبي إلى اتفاق قانوني ملزم

أعرب وزير الخارجية المصري سامح شكري امس الخميس عن أمله في أن يؤدى اجتماع واشنطن مطلع الشهر المقبل بشأن سد النهضة الأثيوبي إلى بلورة والتوقيع على اتفاق قانوني ملزم يحقق مصالح الدول الثلاث ويضمن لمصر حقوقها المائية.

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها شكري امس أمام البرلمان العربي في جلسته العامة التي خُصِصَت لمناقشة قضية الأمن المائي العربي، وقد حضر الجلسة الدكتور مشعل بن فهم رئيس البرلمان العربي فضلاً عن النوب أعضاء البرلمان العربي، وفق بيان لوزارة الخارجية المصرية .

وأكد الوزير شكري ، خلال كلمته ،على ما يحتله موضوع الأمن المائي العربي من أهمية خاصة في ضوء محدودية الموارد المائية وندرتها في الوطن العربي، حيث تقع 16 دولةً عربية ضمن فئة الدول ذات الندرة المائية، وهي الدول التي يقل فيها متوسط نصيب الفرد من المياه عن 1000 متر مكعب سنوياً وفقاً للمعايير الدولية، منوهاً إلى العديد من العناصر الأخرى التي تفاقم من الآثار السلبية لندرة المياه كالزيادة السكانية وتنامي الاحتياجات المائية.

كما استعرض الوزير المصري التحديات المائية التي تواجه مصر، حيث يبلغ النصيب المائي للفرد فيها ً 570 متراً مكعباً سنويا، ومن المتوقع أن يصل إلى 500 متر مكعب بحلول عام 2020، وهو ما يجعل مصر في مصاف الدول التي تعاني من الفقر المائي الشديد، الأمر الذي دفع الدولة المصرية إلى تكثيف جهودها لمعالجة أزمة الأمن المائي عبر تبني أفضل السياسات في مجال ترشيد المياه وإعادة استخدام الموارد المائية من نهر النيل، المصدر شبه الأوحد للمياه في مصر، وتخصيص موارد مالية ضخمة لتنفيذ هذه السياسات.

وحسب البيان ، تناول شكري ملف سد النهضة ، مشدداً على ما يحتله من أهمية في صدارة أولويات كافة مؤسسات الدولة، نظراً لما يمثله من أهمية خاصة باعتباره مسألة وجود للشعب المصري.

القاهرة-(د ب أ):

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى