صحة وتغذية

أصدقاء التهاب المفاصل تُطلق ماراثون الذيد الخيري الأول      

أعلنت جمعية أصدقاء مرضى التهاب المفاصل، – إحدى الجمعيات الداعمة للصحة التابعة لإدارة التثقيف الصحي في المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة – بالتعاون مع نادي الذيد الثقافي الرياضي.. عن إطلاق ماراثون الذيد الخيري الأول في الرابع من فبراير القادم في مدينة الذيد، تحت شعار “الحركة هي الحياة”، والذي يعد إحدى مبادرات الجمعية التي تهدف من خلالها إلى حث أفراد المجتمع نحو الحركة وممارسة النشاط البدني، بالإضافة إلى حشد الدعم لمرضى التهاب المفاصل.

وجاء الإعلان عن الماراثون الخيري من خلال مؤتمر صحفي نظمته جمعية أصدقاء مرضى التهاب المفاصل، بحصن الذيد، تحدث فيه سعادة سالم محمد بن هويدن الكتبي رئيس مجلس إدارة نادي الذيد الثقافي الرياضي، وسعادة وحيدة عبد العزيز رئيسة جمعية أصدقاء مرضى التهاب المفاصل، وسعادة سعيد علي العاجل خبير رياضي بمجلس الشارقة الرياضي، بحضور عدد من المسؤولين وجهات رياضية وحشد من الإعلاميين والمتطوعين.

واستهلت سعادة وحيدة عبد العزيز المؤتمر الصحفي، بتوجيه أبلغ كلمات الشكر والتقدير إلى قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، على دعم سموها المتواصل للجمعية والمرضى والتخفيف من معاناتهم، مثمنة حرص سموها الدائم على تحقيق الصحة المستدامة والسعادة، ورفع مستوى الوعي الصحي لسكان إمارة الشارقة ودولة الإمارات وتحسين السلوكيات والعادات الصحية، بما يساهم في الوقاية من الأمراض والحد من انتشارها.

وأوضحت ، أن الجمعية تسعى من خلال تنظيم الماراثون الأول في الذيد إلى حث أفراد المجتمع إلى الحركة وممارسة النشاط البدني، بالإضافة إلى حشد الدعم لمرضى التهاب المفاصل، وليكون محطة تمهيدية لحدث الجمعية الأكبر الماراثون الخيري العاشر الذي سيقام في شهر مارس القادم، لافتة إلى أن اختيار مدينة الذيد لإطلاق هذا الماراثون، جاء ليشكل نواة تنطلق بها الجمعية إلى كافة مدن ومناطق إمارة الشارقة، فضلا عن الترويج إلى المناطق السياحية التي تتمتع بها المنطقة الوسطى، مشيرة إلى أن الجمعية رفعت للماراثون شعار “الحركة هي الحياة” لتحفيز الجهود على ممارسة الرياضة، والعمل على رفع الوعي المجتمعي بمرض التهاب المفاصل، من خلال الحركة الدائمة وممارسة الرياضة اليومية عبر هذا الماراثون الذي تحفل أجندته بالعديد من الفعاليات المصاحبة.

من جانبه أكد سعادة سالم محمد بن هويدن الكتبي، أن مشاركة نادي الذيد الثقافي الرياضي في هذا الحدث يأتي تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ورؤية سموه التنموية بتسليط الضوء على أهم المنجزات الحضارية والمعالم التراثية في مدينة الذيد، وانطلاقا من دور النادي في دعم ونشر الأنشطة الرياضية والمجتمعية على كافة الأصعدة ومشاركة مؤسسات المجتمع المدني والمحلي في الفعاليات التوعوية.

وقال إن مبادرة ماراثون الذيد الخيري الأول تعد وسيلة ناجحة لإشراك المجتمع ودفعهم نحو ممارسة الرياضة وجعلها أسلوب حياة إلى جانب تشجيع الناشئة واستثمار طاقاتهم، مشيرا إلى أن نادي الذيد الثقافي الرياضي سيكون حريص على توفير كافة أشكال الدعم من خلال تسخير مرافقه لإنجاح الحدث وتحقيق مستهدفاته.

وأكد سعادة سعيد علي العاجل، أن مجلس الشارقة الرياضي حريص على دعم كل الفعاليات الرياضية المجتمعية على مستوى إمارة الشارقة والتي من شأنها أن تجعل الرياضة أسلوب حياة، أو وسيلة لدعم الصحة واللياقة البدنية، فضلا عن تشجيع مختلف الفئات على المشاركة في دعم الحدث الخيري الذي يترجم أحد أهم توجهات مجلس الشارقة الرياضي، متوجها بالشكر والتقدير لكافة الجهات المنظمة للحدث ومثمنا دور جمعية أصدقاء مرضى التهاب المفاصل ونادي الذيد الثقافي الرياضي على دورهم في إبراز الرياضة وأهميتها في الحياة الصحية لأفراد المجتمع.

 المصدر: وكالة أنباء الإمارات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى