أخبار عربية ودولية

العاهل الأردني يلتقي بنتنياهو في عمان بعد توترات المسجد الأقصى

عمان  ( د ب أ ) –

استقبل العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني في عمان، اليوم الثلاثاء، رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بعد توترات في ساحات المسجد الأقصى بالقدس أدت إلى استدعاء الأردن للسفير الإسرائيلي مرتين خلال الشهر الجاري.

ووفق وكالة الأنباء الأردنية ( بترا) اليوم، شدد الملك عبد الله الثاني على ضرورة احترام الوضع التاريخي والقانوني القائم في المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف وعدم المساس به.

وأكد ضرورة الالتزام بالتهدئة ووقف أعمال العنف لفتح المجال أمام أفق سياسي لعملية السلام، مشددا على ضرورة وقف أية إجراءات من شأنها تقويض فرص السلام.

وأعاد العاهل الأردني التأكيد على موقف الأردن الثابت “الداعي إلى الالتزام بحل الدولتين، والذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، لتعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل”.

وطبقا للوكالة، تم خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية وضرورة استفادة الجانب الفلسطيني من المشاريع الاقتصادية والإقليمية.

وذكر مكتب نتنياهو أن الجانبين “أشادا بالصداقة والشراكة طويلتي الأمد” بين الدولتين. كما ناقشا القضايا الإقليمية والتعاون الثنائي.

واستدعت وزارة الخارجية الأردنية السفير الإسرائيلي في عمّان، الأسبوع الماضي، إلى مقر الوزارة، إثر إقدام أحد أفراد الشرطة الإسرائيلية على اعتراض طريق السفير الأردني في تل أبيب لدى دخوله إلى المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف.

كما استدعت الوزارة السفير الإسرائيلي في عمّان، في وقت سابق من الشهر إلى مقر الوزارة، لنقل رسالة احتجاج حول إقدام وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير باقتحام المسجد الأقصى المبارك / الحرم القدسي الشريف.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان + 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى