مال وأعمال

“الياه سات” توقع مذكرة تفاهم مع “مجموعة يوتلسات” للاستفادة من خدمات القمر الصناعي “يوتلسات كونكت”

أبوظبي-الوحدة:
وقعت شركة «ياه كليك» لحلول البيانات، التابعة لمجموعة الياه للاتصالات الفضائية “الياه سات”، المزود الرائد لحلول الاتصالات الفضائية عبر الأقمار الصناعية في دولة الإمارات العربية المتحدة، (والمدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية تحت الرمز YAHSAT ورمز التعريف الدولي AEA007501017)، مذكرة تفاهم مع “مجموعة يوتلسات” (ISIN: FR0010221234 – يورونكست باريس / بورصة لندن: ETL)، تُتيح لها الاستفادة من سعة القمر الصناعي “يوتلسات كونكت” التابع لمجموعة يوتلسات والمتواجد في المدار الجغرافي الثابت بالنسبة للأرض.

ويأتي توقيع هذه المذكرة بين الشركتين الرائدتين في مجال الأقمار الصناعية تماشياً مع جهود “الياه سات” لتنويع خدماتها وتعزيز نموها من خلال توفير خدمات متطورة لبيانات النطاق العريض عبر الأقمار الصناعية في أفريقيا والتوسع في أسواق جديدة في أفريقيا وخارجها. كما ستتمتع “الياه سات” بحقوق حصرية على سعة يوتلسات كونكت في إثيوبيا، وهي أحد أسرع الأسواق الأفريقية نموًا.

وفي هذا السياق، قال سليمان آل علي، الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في شركة الياه سات: “يسعدنا التعاون مع “يوتلسات” للاستفادة من أحدث خدمات الأقمار الصناعية لدعم شبكتنا الفضائية. ستمكننا هذه الشراكة من تنويع خدماتنا وتعزيز نمو خدمات الإنترنت من ياه كليك لتشمل أسواقاً أوسع نطاقاً من المستخدمين الأفراد والشركات”.

وأضاف آل علي: “لقد دعمت الياه سات مجموعة يوتلسات في السنوات الأولى من مسيرتها في مجال إنترنت النطاق العريض في أفريقيا، ويسعدنا أن نتعاون مرة أخرى لضمان استفادة مستخدمينا الحاليين والمستقبليين من خدماتنا المتطورة”.

ومن جانبه، قال غسان مراد، رئيس وحدة الربط في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا لمجموعة يوتلسات: “يشرفنا أن نعمل على تعزيز علاقاتنا مع الياه سات، الشريك صاحب الخبرة الطويلة بالنسبة لنا. يُسلط حضور الياه سات القوي في أفريقيا والشرق الأوسط من خلال الحضور الناجح لخدمة ياه كليك للإنترنت الفضائي بالإضافة إلى الإقبال الذي نشهده مع الانتقال التدريجي لقدرة يوتلسات كونيكت إلى أفريقيا الضوء على الطلب المتزايد على خدمات النطاق العريض الموثوقة في السوق، وأهمية القمر الصناعي في ربط المستخدمين حتى في المواقع النائية”.

والجدير بالذكر أن قمر يوتلسات كونيكت دخل الخدمة في نوفمبر 2020، وهو قمر صناعي عالي الإنتاجية يوفر موارد كبيرة لخدمات الإنترنت عبر شبكة من 65 شعاعًا فضائيًا بسعة 75 جيجابت في الثانية. وبدأت القدرة الكاملة للقمر الصناعي بتغطية أوروبا وأفريقيا، ويتم نقل القدرة بشكل تدريجي لتوفير تغطية مخصصة للقارة الأفريقية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى