أخبار عربية ودولية

السيسي يدعو المجتمع الدولي لمساعدة القارة الإفريقية

أكد على الشراكة المصرية الألمانية

برلين-وكالات:

دعا الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، المجتمع الدولي إلى مساعدة القارة الإفريقية في محاربة الفقر، مؤكدا أن القارة أصبحت واحدة من أسرع المناطق نموا وأكثرها جذبا للاستثمار الأجنبي.

وقال الرئيس السيسي، أمس الثلاثاء، على هامش اجتماعات مبادرة قمة مجموعة العشرين وإفريقيا في برلين: “هذا الاجتماع يعزز التعاون بين ألمانيا والقارة الإفريقية على نحو غير مسبوق”.

وأضاف: “نسعى للتعاون من خلال تحقيق المنفعة المتبادلة، خاصة في ظل تزايد خطر الحمائية”، وتابع: “مشاريع الربط الإقليمي في القارة ستساعد في زيادة النمو العالمي”.

ووصل الرئيس المصري مساء  الاثنين إلى مقر الرئاسة الألمانية، وعقد جلسة مباحثات مع نظيره الألماني، فرانك فالتر شتاينماير، حول تطوير وتعزيز أطر التعاون بين البلدين.

كما شارك السيسي في اللقاء الذي جمع شتاينماير برؤساء دول وحكومات البلدان المشاركة في قمة مجموعة العشرين وإفريقيا، ومن ثم في عشاء العمل.

ومن المقرر أن يجري السيسي مباحثات مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، غدا الأربعاء، في ختام زيارته الحالية لألمانيا.

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الثلاثاء أنّ الجانب الألماني بما لديه من خبرات يصبح شريكا استراتيجيا موثوقا على أصعدة متعددة.

وقال السيسي ، خلال كلمته امس  في الجلسة الافتتاحية غير الرسمية للاستثمار بأفريقيا بقمة مجموعة العشرين وأفريقيا المنعقدة في ألمانيا ، إنّ التقييم الأمين للعلاقات المصرية الألمانية يجعل منها مثالا يحتذى به للتنسيق والتشاور السياسي لبناء الشراكات الاقتصادية والتجارية القائمة على المصالح والمنفعة المتبادلة، فمن ناحية توفر مصر فرصا استثمارية هائلة جراء ما تحقق من نتائج مشهود بها على صعيد الإصلاح الاقتصادي، إضافة لما توفره من بوابة للنفاذ إلى قارات ومناطق أخرى.

وأضاف :”تأسيسا على ما تقدم فهناك العديد من التجارب الناجحة التي تحققت ويمكن الاسترشاد بها، لتكون حافزا لمزيد من الشركات لتوجيه استثماراتها للدول الأفريقية، وتضيف للتاريخ الطويل للترابط القائم بين القارتين الأوروبية والأفريقية، والتي تشكل الاستثمارات الألمانية ركنا أساسيا منه”.

وأشار السيسي إلى المبادرة الألمانية لإنشاء صندوق لتشجيع الاستثمار بأفريقيا، معتبرا إياه بمثابة تطور مهم نحو تحقيق الغايات المشتركة.

وانطلقت اجتماعات قمة العشرين التي تبحث سبل تنمية قارة أفريقيا في العاصمة الألمانية برلين اليوم، بمشاركة الرئيس المصري بصفته رئيس الاتحاد الأفريقي في دورته الحالية.

وتهدف قمة العشرين – أفريقيا إلى دعم التعاون الاقتصادي بين أفريقيا ودول مجموعة العشرين، من خلال مشروعات مشتركة تسهم في الإسراع بوتيرة النمو بالقارة السمراء، وهي المبادرة التي أطلقتها ألمانيا الاتحادية 2017، خلال رئاستها لمجموعة العشرين بهدف دعم التنمية في البلدان الأفريقية وجذب الاستثمارات إليها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة عشر + ثمانية عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى