صحة وتغذية

المستشفيات في باكستان تعالج آلاف الضحايا بسبب موجة الحر

إسلام آباد  (د ب أ)-

ذكر مسؤولون اليوم الأربعاء أن المستشفيات تعالج آلاف الضحايا من ضربات الشمس، في مدينة كراتشي، أكبر مدن باكستان، حيث ضربت موجة حر أخرى، الدولة المعرضة للخطر بسبب تغير المناخ.

وقالت ميهار خورشيد، المتحدثة باسم إدارة الصحة إن أكثر من 1700 شخص، تلقوا مساعدة طبية، في إقليم “السند” جنوب البلاد، حيث ارتفعت درجة الحرارة إلى 49 درجة مئوية.

وذكرت المتحدثة باسم الشرطة، سمية سيد أنه تم نقل أكثر من 20 متوفيا يشتبه أنهم ضحايا ضربة شمس إلى المستشفيات ، أمس الأول الاثنين وأمس الثلاثاء.

وأضافت أن معظم المتوفين إما أنهم من مدمني  المخدرات أو من المشردين، الذين لقوا حتفهم، بعد أن تعرضوا لأشعة الشمس، وسط رطوبة عالية في المدينة الساحلية ورياح بحرية هادئة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى