أخبار عربية ودولية

رئيس وزراء السودان يبحث مع رئيس اريتريا في أسمرا القضايا المشتركة

وصل رئيس مجلس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك على رأس وفد رفيع المستوى صباح امس الإثنين إلى دولة إريتريا في زيارة رسمية تستغرق يوماً واحدا.

وذكرت وكالة السودان للأنباء (سونا)  إن حمدوك اجتمع فور وصوله إلى أسمرا مع الرئيس الإريتري أسياس أفورقي ، حيث أجريا محادثات تركزت على العلاقات الثنائية بين البلدين والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

ويرافق حمدوك في زيارته وزراء شؤون مجلس الوزراء، والداخلية، والصناعة والتجارة، والتعليم العالي والبحث العلمي، والبنى التحتية والنقل، ومدير جهاز المخابرات العامة.

وقال السفير إبراهيم إدريس ، في تصريحات صحفية نقلها موقع الشروق السوداني،إن زيارة عبدالله حمدوك تعتبر الأولى لإريتريا بعد تعيينه رئيساً للوزراء، مشيراً إلى أن اللقاء الذي سيجمع رئيس الوزراء بالرئيس الإريتري سيناقش العلاقات الثنائية بين البلدين، وتسهيل حركة النقل والتجارة، فضلاً عن مناقشة مساهمة إريتريا في دفع عملية السلام وتحقيق الاستقرار بالسودان.

وأكد دعم بلاده للحكومة الانتقالية الجديدة بالسودان، من أجل عبوره إلى بر الأمان.

من جهة اخرى أكد رئيس البرلمان الإثيوبي السيد تاجيسي جافو  متانة العلاقات السودانية الإثيوبية، واعدا بإرسال وفد دبلوماسي شعبي برئاسته للسودان قريبا اعلن ذلك ل(سونا)  المهندس عمر عطا المنان مدير الادارة العامة لافريقيا والعرب بالبرلمان الافريقى خلال ختام زيارة وفد الدبلوماسية الشعبية السودانية لاثيوبيا والتي جاءت تحت شعار (شكرا إثيوبيا) مشيرا إلى أن هذه الزيارة تعتبر التانية لوفد الدبلوماسية الشعبية السودانية لاثيوبيا، والتى تهدف لتوطيد العلاقات الشعبية بين البلدين وتقديم الشكر للشعب الإثيوبي وللحكومة على دورها الفعال فى تقريب وجهات النظر بين الإطراف السودانية وأشار عطا المنان الي ان الرحلة حققت الاهداف المعلنة، حيث تم لقاء مع وزيرة الدولة بالخارجية الإثيوبية، ورئيسة جمهورية إثيوبيا الفدرالية، والسيد محمود درير  الوسيط الإثيوبي والمبعوث الشخصي لأبي احمد رئيس الوزراء الإثيوبي . أضافة لإجراء جلسات حوارية  مع مكونات الدبلوماسية الشعبية، وجلسة حوار مع رئيس البرلمان الإثيوبي، وعقدنا جلسة مع السيدة رئيس جمهورية اثيوبيا الفيدرالية ساهلي ويرق زوديوالتى  قدم لها الوفد شكر وإمتنان الشعب السوداني علي دورهم الفعال في إحلال السلام والاستقرار 0 وقال عطا المنان مدير الادارة العامة لافريقيا والعرب ان وفد الدبلوماسية الشعبية السودانية قدم  خلال  الزيارة عدة هدايا للجانب الإثيوبي أبرزها 30 منحة دراسية في مختلف التخصصات، كما تم الاتفاق مع الجانب الإثيوبي لتفعيل اواصر الترابط بين مكونات الشعبين السوداني والاثيوبي، ووقدم العوة للوفد الإثيوبي لزيارة السودان 0 وأضاف قائلاً” استغرقت الزيارة أربعة أيام واطلع  الوفد من خلالها على التطور والتقدم الذي شهدته دولة إثيوبيا، حيث قام  بعدة زيارات للمناطق الأثرية والحضارية، أبرزها المتحف القومي ومنتزه الوحدة بحديقة القصر القديم الذي كان في السابق قصراً للامبرطور، والذي تم ترميمه وأعادة فتحه للجمهور بمبادرة من رئيس الوزراء الإثيوبي ابي احمد. وفي الختام قدم  عطا المنان شكره لشركة بدر للطيران، السفارة الإثيوبية بالخرطوم، وفد  الدبلوماسية الشعبية السودانية  ووكالة السودان للانباء على مجهوداتهم المقدرة لما بذلوه لإنجاح هذه الزيارة التاريخية بكل المقاييس.

أسمرا-(د ب ا):

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى