أخبار عربية ودولية

وزير الخارجية المصري يدعو إلى تسوية الأزمة السورية بكافة أبعادها

القاهرة-(د ب أ ):
دعا وزير الخارجية المصري سامح شكري ، اليوم الأحد ، إلى تسوية الأزمة السورية بكافة أبعادها، والحفاظ على وحدة واستقرار سوريا.

جاء ذلك في اتصال هاتفي تلقاه الوزير شكري ، اليوم ، من جير بيدرسون، المبعوث الأممي الخاص بسوريا ، وفق المتحدث باسم الخارجية أحمد أبو زيد .

وصرح المتحدث ، في بيان صحفي ، بأن الوزير شكري تناول خلال الاتصال مخرجات اجتماع لجنة الاتصال الوزارية العربية المعنية بسوريا التي انعقدت بالقاهرة يوم 15 آب/ أغسطس الجاري، مؤكداً حرص اللجنة على استكمال المهمة المنوطة بها من أجل التوصل إلى تسوية للأزمة السورية بكافة أبعادها، والحفاظ على وحدة واستقرار سوريا.

وأضاف المتحدث بأن الوزير شكري تبادل الرؤى مع المبعوث الأممي حول آخر المستجدات الخاصة بالأوضاع في سوريا على مختلف الأصعدة، والجهود التي يتم بذلها إزاء كافة جوانب الأزمة السورية، كما اتفقا على ترتيب لقاء ثنائي بينهما على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة خلال شهر أيلول/ سبتمبر المقبل.

وأوضح المتحدث أن بيدرسون أعرب عن تقديره الكبير لمجهودات مصر لتسوية الأزمة في سوريا، مشيداً بمخرجات اجتماع لجنة الاتصال العربية، ومؤكداً عزمه التنسيق مع مختلف الأطراف المعنية من أجل البناء على ما تم التوصل إليه في اجتماع اللجنة الأخير.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى