أخبار الوطن

“الأدلة الجنائية” و”المؤسسات العقابية” تناقشان رؤيتهما ضمن خطة شرطة دبي “2024 –2033”

دبي – الوحدة:

شهد سعادة اللواء أحمد بن غليطة مدير الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة، بحضور العميد محمد عبد الله المعلا مدير الإدارة العامة للتميز والريادة، والعميد مروان جلفار مدير الإدارة العامة للمؤسسات العقابية والإصلاحية، ونائبه العميد صلاح بوعصيبة، والعميد خالد بن مويزة مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالنيابة، والعميد عبد الله سيف المهيري، نائب مدير الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة لشؤون الإدارة، وعدد من الضباط، ورشة عمل الخاصة بضباط الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة والإدارة العامة للمؤسسات العقابية والإصلاحية ضمن قطاع البحث الجنائية، والهادفة إلى الخروج بأفكار وابتكارات واقتراحات ورؤى مُستقبلية لدعم مشروع تحديث الخطة الاستراتيجية للقيادة العامة لشرطة دبي 2024 –2033.

وأكد اللواء أحمد بن غليطة أن الورشة هامة للغاية في مناقشة الاقتراحات والرؤى الهادفة إلى تطوير آليات العمل على مستوى شرطة دبي وإمارة دبي، وتقديم أفضل الخدمات إلى المجتمع بسهولة ويُسر وفق أعلى المعايير العالمية، وبما يواكب التطورات السريعة والمتلاحقة في المجال التكنولوجي والتقني والرقمنة وغيرها من المجالات.

وأشار سعادته إلى أن الورشة تناقش بحضور مدراء الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة والإدارة العامة للمؤسسات العقابية والإصلاحية رؤى العمل والخطط المستقبلية ضمن مشروع تحديث الخطة الاستراتيجية لشرطة دبي 2024 –2033، مشيراً إلى أن الورشة التي تحمل اسم “مجموعات التراكيز الاستراتيجية” تهدف إلى مناقشة أهم التحديات ووضع الحلول المُبتكرة المناسبة لها، وبحث التوجهات المُستقبلية لتحقيق رؤية القيادة العامة لشرطة دبي في التميز والريادة على المستويين المحلي والعالمي.

وخلال الورشة، استمع المشاركون إلى شرح حول الهدف من ورشة العمل والأدوات المُستخدمة لتوليد الأفكار المستقبلية من أجل دعم الخطة الاستراتيجية للقيادة العامة لشرطة دبي 2024 – 2033، حيث بحث المشاركون آفاق المستقبل والرؤى ووصولاً إلى وضع مجموعة من التوصيات الداعمة للخطة الاستراتيجية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 + خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى